فقيد و30 إصابة في غزة وسقوط قذيفتين بالجانب الإسرائيلي

فقد فلسطيني حياته، وأصيب 30 أخرين، في مواجهات ضمن فعاليات مسيرات "العودة وكسر الحصار" الأسبوعية في غزة، فيما سقطت قذيفتين، اطلقتا من غزة، في مناطق  قريبة من المدن الإسرائيلية في غلاف القطاع. 

قال مراسلنا، نقلاً عن وزارة الصحة الفلسطينية: "إن الجيش الإسرائيلي، قتل فلسطينياً، بعد أن أصابه بجروح حرجة، فيما سجلت وزارة الصحة أيضاً، إصابة 30 آخرين، بجراح متفاوتة جراء إطلاق الجيش الرصاص الحي تجاه المتظاهرين الفلسطينيين".

وأضاف مراسلنا، أن المسيرات الحدودية، شهدت  حالة كبيرة من التصعيد، من جانب عدد المشاركين  الفلسطينيين فيها، وقابلها الجيش الإسرائيلي، بإطلاق الرصاص لتفريقهم.

وأشار إلى أن، الفصائل الفلسطينية، حذرت خلال الأيام الماضية، من استمرار الجيش الإسرائيلي في إطلاق الرصاص الحي تجاه المتظاهرين وتعمد إيقاع ضحايا.

وفي إطار ذلك، سقطت قذيفتين صاروخيتين، اطلقتا من غزة، في مناطق قريبة من حدود القطاع بالجانب الاسرائيلي،  دون أن يبلغ عن وقوع إصابات، ودون إعلان الفصائل الفلسطينية مسؤوليتها عنها.

يُذكر أن الفلسطينيين، يشاركون منذ الـ30 من آذار/ مارس 2018، في مسيرات قرب السياج الفاصل؛ للمطالبة بعودة اللاجئين إلى مدنهم وقراهم التي هُجروا منها في 1948 وكسر الحصار عن غزة.

(ع م/ل)

ANHA


إقرأ أيضاً