فعالية لمساندة حملة المضربين عن الطعام والتهنئة بانتصار ق س د

نظمت حركة الشبيبة الديمقراطية في إقليم عفرين فعالية لمساندة حملة المضربين عن الطعام، وتهنئة انتصار قوات سوريا الديمقراطية على داعش.

ضمن سلسلة الفعاليات المساندة للمضربين عن الطعام التي تقودها البرلمانية ليلى كوفن وناصر ياغوز المطالبين برفع العزلة عن قائد الشعب الكردي عبدالله أوجلان، بالإضافة للتهنئة بانتصار قوات سوريا الديمقراطية وقضائها على مرتزقة داعش في شمال وشرق سوريا، نظمت حركة الشبيبة الديمقراطية فعالية تحت شعار" بروح مقاومة المضربين، سنحطم العزلة ونحرر عفرين".

ونظمت الفعالية في ساحة قرية معراتة مسلمية بمقاطعة الشهباء، حضرها المئات من الأهالي، وأعضاء المؤسسات المدنية والشبابية.

زينت ساحة الفعالية بأعلام حركة الشبيبة الديمقراطية، وصور قائد الشعب الكردي عبدالله أوجلان، وصور المضربين عن الطعام، وصور شهداء مقاومة العصر.

بدأت الفعالية بالوقوف دقيقة صمت، ثم ألقت الرئيسة المشتركة لمجلس عفرين شيرين حسن كلمة، باركت فيها انتصار قوات سوريا الديمقراطية على داعش، مشيرةً إلى أن الانتصارات المحققة تدق أبواق انتصار قادم في تحرير عفرين.

بعدها ألقى عضو حركة الشبيبة الديمقراطية رشيد سليمان كلمة، قال فيها:" تنتفض الشبيبة يوماً بعد يوم على مستوى شمال وشرق سوريا وكردستان عامة وضمن حملة " انتفضوا" في وجه الاحتلال التركي وسياساته الإنكارية والفاشية"، مؤكداً بأن الشبيبة ستواصل دعمها لحملة المضربين عن الطعام، حتى رفع العزلة عن القائد أوجلان، وتحرير المناطق المحتلة من قبل الاحتلال التركي.

ثم قدمت عضوة حركة "الهلال الذهبي" دنيز محمد فقرة غنائية، تضمنت أغاني ثورية وفلكلورية.

وبعدها رحبت بفرقة أمارا، التي جاءت لمساندة مقاومة أهالي عفرين في الشهباء، وقدمت مجموعة أغاني ثورية وفلكلورية، تحيي فيها مقاومة عفرين وقائد الشعب الكردي عبدالله أوجلان، والتي لاقت تفاعلاً من قبل الأهالي الذين عقدوا حلقات الدبكة على وقعها، وسط ترديد الشعارات التي تحيي مقاومة عفرين.

وانتهت الفعالية، بتقديم عضو حركة الثقافة والفن نيازي محمد فقرة غنائية خاصة بالفلكلور العفريني.

(كروب/ل)

ANHA


إقرأ أيضاً