فعاليات الدروع البشرية تستمر في كري سبي وكوباني

تستمر فعاليات الدروع البشرية في مقاطعتي كوباني وكري سبي/تل أبيض على الحدود التركية السورية رفضاً للتهديدات التركية تجاه مناطق شمال وشرق سوريا.

يواصل أهالي مقاطعة كري سبي/تل أبيض لليوم الـ21 على التوالي الوقوف دروعاً بشرية على الحدود السورية التركية  صغاراً وكباراً من جميع المكوّنات تنديداً بالتهديدات التركية الأخيرة بشن عدوان على مناطق في شمال وشرق سوريا.

ومن تحت سقف الخيمتين المنصوبتين في حي المنبطح  غربي مدينة كري سبي قبالة الحدود السورية التركية، يؤكد العشرات من أهالي مقاطعة كري سبي رفضهم للتهديدات التركية تجاه المقاطعة.

وخلال فعاليات اليوم الذي شهد مشاركة أبناء المكوّن العربي والكردي والأرمني والتركماني، كل مكوّن بزيه الفلكلوري، ألقت الرئيسة المشتركة للجنة المتابعة في مجلس مقاطعة كري سبي فادية شريف كلمة أدانت فيها واستنكرت التهديدات التركية على مناطق شمال وشرق سوريا.

وأضافت "تحت هذه الخيمة، نواصل إلى يومنا هذا ليلاً ونهاراً، رجالاً ونساءً، كباراً وصغاراً، الاعتصام، ونؤكد بأننا نرفض الاحتلال التركي، ونقول بأننا نقف وقفة صمود جاعلين من أجسادنا دروعاً بشرية ندافع بها عن أرضنا ولن نقبل بإحياء دولة عثمانية جديدة".

ووجّهت فادية شريف خطابها للدولة التركية، وقالت "هذه الأرض أرضنا، هي أرض أجدادنا ونحن من حررناها بدماء أبنائنا فلذات أكبادنا، ودمائهم لن تذهب هدراً، نريد أن نثبت هنا للعالم أجمع بأننا لسنا بعشاق السلاح وطلاب الموت والدمار، بل نحن دعاة السلام نبحث عن الأمن السلام".

كما أكّدت عضوة مؤتمر ستار مها محمد في كلمة ألقتها خلال فعاليات الدروع البشرية أن أبناء المنطقة متماسكون ومتلاحمون ولا يقبلون باحتلال تركي للمنطقة.

كوباني

وفي قرية قره موغ شرقي مدينة كوباني، دخلت فعاليات الدروع البشرية على الحدود السورية التركية يومها الـ22 بمشاركة العشرات من الأهالي تنديداً بالتهديدات التركية تجاه مناطق شمال وشرق سوريا.

وشارك في فعاليات اليوم العشرات من أهالي ناحية صرين جنوبي مدينة كوباني، إذ ألقى الإداري في مجلس حزب الاتحاد الديمقراطي في الناحية زيدان حقي كلمة قال فيها بأنهم لن يسمحوا لأية قوى محتلة الدخول إلى أرض المنطقة، مؤكداً بأن مكونات وأطيافّ المنطقة سيكونون يداً واحدة في وجه تهديدات تركيا.

(ك م/ج)

ANHA


إقرأ أيضاً