فرع الرقة لحزب سوريا المستقبل يحتفل بمناسبة الذكرى السنوية للحزب

تحت شعار "أنا سوري.. أنا من صنع التاريخ.. أنا من يصنع المستقبل"، نظّم حزب سوريا المستقبل احتفالاً اليوم في مدينة الرقة وذلك بمناسبة الذكرى السنوية الأولى لتأسيس الحزب.

بمناسبة مرور عام على تأسيس حزب سوريا المستقبل، أقام فرع حزب سوريا المستقبل في الرقة احتفالية جماهيرية في ملعب الفرات الرياضي وسط المدينة، شارك فيها حشدٌ كبير من أهالي الرقة وأعضاء المؤسسات المدنية والعسكرية، إلى جانب شيوخ ووجهاء عشائر الرقة، بالإضافة لأعضاء فرع حزب سوريا المستقبل في إدلب ودير الزور ودرعا.

ألقى رئيس حزب سوريا المستقبل إبراهيم القفطان على الحضور في الاحتفالية كلمةً بارك فيها ذكرى تأسيس حزبهم وقال: "هذا اللقاء يأتي بعد مرور عام على تأسيس حزب سوريا المستقبل، الذي يصبوا لأن يكون قاعدة جماهيرية وسفينة نجاة لكل أبناء سوريا".

وأكد إبراهيم القفطان قائلاً: إن حزب سوريا المستقبل يسعى لأن يعيد أبناء سوريا الذين سيكونون حاضنة التاريخ والمستقبل والحاضر إلى ديارهم "عبر إرساء الأمن والأمان في سوريا"، وأثنى القفطان بدور الشهداء وتضحياتهم وبطولاتهم، وذكر الشهيد عمر علوش ومروان الفتيح بقوله: "كان لهم دوراً كبير في تأسيس حزب سوريا المستقبل وهما من أشعلا ذلك النور وتضحياتهم ستكون نوراً لنا".

بدروه تحدث الشيخ عايد الهادي شيخ عشيرة الموسى الظاهر وهنأ كل السوريين على تأسيس الحزب وقال: "سيكون الحزب، حزب يضمن حقوق الشعب السوري، نتطلع من خلاله لبناء سوريا ديمقراطية قائمة على مبدأ أخوة الشعوب، ومفهوم الأمة الديمقراطية، الذي تحقق بفضل تضحيات شهدائنا الذين ضحوا في سبيل هذه القضية التي أنارت شعوب الشمال السوري عامةً".

وبعد الانتهاء من إلقاء الكلمات عرض الحزب سنفزيون عن أعماله ومشاركته في الفعاليات وعن أهدافه، من ثم قدمت فرقة إحياء التراث في لجنة الثقافة والفن التابعة لمجلس الرقة المدني عروضاً مسرحية وأغانٍ شعبية عن الفلكلور الرقاوي.

والجدير ذكره أن حزب سوريا المستقبل تأسس بتاريخ 27-3-2017 ، تحت شعار "سوريا تعددية لامركزية ديمقراطية".

(ح م - أ ع/ن ح)

ANHA


إقرأ أيضاً