على أعتاب الشهر.. فعالية الدروع البشرية مستمرة

يستمر المئات من أهالي مقاطعة كوباني شمال شرق سوريا الاعتصام بالقرب من الحدود التركية مُنددين بالسياسات التركية وتهديداتها.

تشهد قرية قره موغ شرق مدينة كوباني لليوم الـ30، توافد المئات من أهالي المقاطعة إلى فعالية الدروع البشرية على بعد مئات الأمتار من الحدود التركية.

وجاءت الفعالية في إطار الردود الشعبية الواسعة التي شهدتها مناطق مختلفة في شمال وشرق البلاد، المناهضة للتهديدات التركية وحشدها لقواتها العسكرية على الحدود السورية.

ويحضر الفعالية الى جانب الأهالي ممثلون عن الأحزاب السياسية في المقاطعة، أعضاء وإداريين في المؤسسات المدنية.

وتتناوب المجالس المحلية الحضور إلى خيم الاعتصام في قرية قره موغ الملاصقة للحدود التركية، فيما يُشكل المشاركون يومياً درعاً بشرياً بالقرب من الجدار الحدودي.

وحيا اليوم الخميس المشاركون في الاعتصام من خلال الشعارات التي أطلقوها قفزة الـ 15 من آب/أغسطس ذكرى البدء بالكفاح المُسلح الكردستاني ضد الاحتلال التركي عام 1984 اليوم الذي يحتفل به في كردستان وفي مدن مختلفة حول العالم.

هذا وختم المشاركون شهراً من الاعتصام الذي بدأ في الـ17 من تموز/يوليو المنصرم ليدخلوا يوم غد الجمعة شهرهم الثاني في الفعالية التي يُعبّر فيها أهالي المقاطعة عن رفضهم للاحتلال التركي للأراضي السورية.

(ج)

ANHA


إقرأ أيضاً