علم النصرة بجانب العلم التركي في إدلب

ظهر العلم التركي بجانب علم مرتزقة جبهة النصرة في محافظة إدلب السورية، وذلك خلال إلقاء قائد فصيل مرتزق يدعى عمر عبد الله لكلمة.

نورهات حسن/مركز الأخبار

حصلت وكالتنا على صور من مصدر مطلع، تظهر العلم التركي بجانب علم جبهة النصرة المصنفة على قائمة الإرهاب عالمياً، وذلك خلال إلقاء قائد مرتزقة "لواء السلطان عبد الحميد خان".

المصدر قال أن "لواء السلطان عبد الحميد خان" تشكل ما بين عامي 2016 – 2017، وحصل على عربات "panther" تركية، بالإضافة إلى أن الفصيل كان يتحرك تحت راية النصرة وتركيا معاً.

وأضاف المصدر أن الفصيل الآن يعمل ضمن مرتزقة ما يسمى "درع الفرات" التي تظهرها تركيا على أنها غير إرهابية، إلا أن الصور تؤكد أن "لواء السلطان عبد الحميد خان" كان يتبع للنصرة وهو الآن يعمل تحت سقف ما يسمى "درع الفرات" في مناطق جرابلس وإعزاز والباب".

وأكدت مصادر عديدة سابقاً لوكالتنا، تواطؤ تركيا في التعامل مع مرتزقة جبهة النصرة المصنفة على لائحة الإرهاب عالمياً.

وتعتبر إدلب التي تقع شمال غرب سوريا بؤرة للجماعات الإرهابية وأهمها جبهة النصرة التي تسيطر على كامل إدلب وأرياف من حلب وللاذقية وحماة، ويوصف مراقبون إدلب أنها أخطر منطقة جغرافية يتحصن فيها المتشددون.

ANHA


إقرأ أيضاً