عبد الكريم عمر: وحدة الصف الكردي كفيلة بإفشال مخططات تركيا الاستعمارية

عبر عضو المجلس الإداري في المؤتمر الوطني الكردستاني عبد الكريم عمر،  عن أسفه حيال صمت الرأي العام العالمي حيال الاحتلال التركي لأراضي سوريا وجنوب كردستان. داعياً لوحدة الصف الكردي بوجه المساعي الاستعمارية للدولة التركية.

حديث عمر جاء خلال احتفالية نظمها المؤتمر الوطني الكردستاني- فرع روج آفا في مدينة قامشلو بمناسبة الذكرى السنوية العشرين لتأسيسه.

وشارك في الاحتفالية ممثلين عن الإدارة الذاتية الديمقراطية ومجلس سوريا الديمقراطية، مؤتمر ستار إضافة إلى ممثلين عن 28 حزباً كرديا وعربياً وسريانياً، ورجال دين وممثلين عن مجلس عوائل الشهداء وحركة الشبيبة الثورية السورية، وعدد من المثقفين والشخصيات المستقلة والوجهاء.

’وحدة الصف الكردي كفيلة بإفشال هجمات الدولة التركية‘

وقال عمر "لقد بذل المؤتمر الوطني الكردستاني نضالاً مريراً من أجل تعزيز وحدة الصف الكردي. الدولة التركية تبذل كل ما بوسعها للنيل من وحدة الشعب الكردي. والآن يسعى الاحتلال التركي إلى احتلال جنوب كردستان، ومع الأسف فإن الرأي العام العالمي يغض الطرف عن هذا الاحتلال. إن وحدة الصف الكردي كفيلة بإفشال هجمات الدولة التركية".

’حماية المكتسبات الكردستاني مسؤولية المؤتمر الوطني‘

وقال عضو المجلس الإداري للمؤتمر الوطني الكردستاني آدم أوزون "المؤتمر الوطني الكردستاني مؤسسة كردستانية، ويمكن لجميع مكونات كردستان الانضمام إلى المؤتمر".

وأشاد أوزون بدور المرأة " المرأة بذلت جهوداً جبارة في المؤتمر الوطني الكردستاني. لقد حققت شعوب روج آفا مكتسبات تاريخية يجب الدفاع عنها وحمايتها. دولة الاحتلال التركي تهدد مناطق شمال وشرق سوريا، والسبيل الوحيد للتصدي للتهديدات التركية هو تحقيق الوحدة الوطنية"

وأكد أوزون" العمليات العسكرية التركية في جنوب كردستان لا تستهدف حزب العمال الكردستاني بل تستهدف وجود الشعب الكردي وكردستان. على جميع الأحزاب والمؤسسات الكردية مناهضة هذا الاحتلال".

كما تضمنت الاحتفالية عرض فيلم وثائقي عن مسيرة المؤتمر الوطني الكردستاني الذي تأسيس عام 1999 وحتى يومنا الراهن.

وتستمر الاحتفالية بتقديم فقرات غنائية يقدمها الفنانين دانيش بوطان ونسرين بوطان.

(م ك/ك)

ANHA


إقرأ أيضاً