عائلة زكي مبارك تتهم تركيا بالمماطلة بتسليم جثته لإخفاء آثار التعذيب

أكّدت عائلة الفلسطيني زكي مبارك الذي قُتل في سجن بإسطنبول قبل أسابيع، أن السلطات التركية تماطل في تسليم الجثة، وذلك بعد تأجيل 3 مرات، من أجل إخفاء آثار التعذيب على جثته.

قالت سناء أبو سبيتان شقيقة الفلسطيني زكي مبارك لقناة "العربية" أن تركيا تحاول إخفاء معالم الجريمة التي ارتكبتها بحق أخيها، معتبرة أن هذا الأمر جلي وواضح للجميع.

وأضافت: "لا سبب غير إخفاء الجريمة وطمسها يحول دون تسليم جثة زكي مبارك".

وكان زكريا شقيق زكي أكّد أن العائلة لم تتسلم نتائج تشريح جثمان أخيه حتى الآن. وأشار زكريا إلى أن عائلته ستُنظم سلسلة فعاليات من أجل إثارة الرأي العام العالمي حول قضية ابنها.

وأكّد أن العائلة قدمت بلاغاً للأمم المتحدة، وستقدم آخر لجامعة الدول العربية من أجل كشف حقيقة ما جرى مع ابنها وتسليم جثمانه.

وتظاهرت عائلة زكي مبارك أمام السفارة التركية في لندن للمطالبة بتسليم جثمانه.

وتتهم عائلة مبارك تركيا بتصفية زكي داخل سجونها بعد اعتقاله بتهمة التجسس لصالح دولة الإمارات، فيما تقول تركيا إنه انتحر في رواية يصعب تصديقها خصوصاً أن محامي زكي أخبره بأنه سيخرج بعد يومين بكفالة.

(ي ح)


إقرأ أيضاً