ظريف: انقاذ الاتفاق النووي مسؤولية المجتمع الدولي

أكد وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف بأن من مسؤولية المجتمع الدولي انقاذ الاتفاق النووي وقال إنه لو شعر المجتمع الدولي بأن الاتفاق النووي يعد انجازاً مهماً فعليه المبادرة إلى اتخاذ إجراء عملي للحفاظ عليه.

وقال ظرف في تصريح لوكالة "ارنا" الإيرانية فور وصوله إلى مطار بكين، إن المجتمع الدولي أكتفى لغاية الآن بإبداء وجهات النظر وإصدار البيانات غالباً بدلاً من المبادرة لاتخاذ إجراءات عملية.

وحول تعريف الإجراءات العملية قال ظريف "إن الإجراءات العملية واضحة تماماً إذ ينبغي تطبيع العلاقات الاقتصادية وهو أمر أشار إليه الاتفاق النووي بصراحة".

وأضاف أن القرار 2231 الصادر عن مجلس الأمن الدولي أشار كذلك إلى هذا الموضوع لذا "إن كان المجتمع الدولي وسائر الدول الأعضاء في الاتفاق النووي وأصدقاؤنا فيه مثل روسيا والصين راغبون بالحفاظ علي هذا المنجز فعليهم العمل عبر اتخاذ إجراءات عملية كي يستفيد شعبنا من مصالح الاتفاق النووي".

ويذكر أن وزير الخارجية الإيراني وصل اليوم إلى بكين في إطار جولة على عدد من الدول الآسيوية بدأها من تركمانستان ثم الهند واليابان وأخيراً الصين، للبحث في سبل تطوير العلاقات الثنائية وتبادل الرأي حول أهم القضايا الإقليمية والدولية وفي مقدمتها الاتفاق النووي.

(م ش)


إقرأ أيضاً