ضمن فعاليات اليوم العالمي لمناهضة العنف ضد المرأة...شموع الاستذكار تنير كافة مزارات الشهداء

في إطار سلسلة فعاليات حملة "الاحتلال عنف ... بمقاومة هفرين سنحطم الاحتلال والفاشية." التي جاءت بمناسبة حلول اليوم العالمي لمناهضة العنف ضد المرأة، زار اليوم اتحاد المرأة الشابة كافة مزارات الشهداء في شمال وشرق سوريا وأوقد عليها شموع الاستذكار، بالإضافة إلى الإدلاء ببيانات تستنكر العدوان التركي ومرتزقته على المنطقة وارتكابهم المجازر والانتهاكات بحق المدنيين عامة والنساء بشكل خاص. 

زار مساء اليوم اتحاد المرأة الشابة وبمشاركة الشبيبة وتنظيمات المرأة مزارات الشهداء في عموم شمال وشرق سوريا، لاستذكار الشهداء بمناسبة حلول اليوم العالمي لمناهضة العنف ضد المرأة، واستنكار العدوان التركي على المنطقة.

الطبقة

بعد توزيع المنشورات وتعليق اللافتات التعريفية باليوم العالمي لمناهضة العنف ضد المرأة في مدينة الطبقة زار العشرات من نساء الطبقة وإدارة المرأة واتحاد المرأة الشابة وحزب سوريا المستقبل ومجلس عوائل الشهداء مساء اليوم مزار الشهداء في الطبقة، وخلال الزيارة أشعلت الشموع على أضرحة الشهداء تزامناً مع إلقاء بيان قرئ من قبل الإدارية في مكتب تنظيم المرأة بفرع الطبقة لحزب سوريا المستقبل مريم الفل دعت فيه كافة نساء المنطقة إلى الخروج من الصمت واتخاذ النضال والكفاح نهجاً للمرأة كما نص عليه تاريخها الذي لطالما شوهته أيدي العبودية والاضطهاد، فاليوم المرأة هي من تقود الثورة وأصبحت في طليعة النضال والقيادة لتلك الثورة

واستذكرت كلاً من الشهيدات "أفيستا خابور، آرين ميركان، بارين كوباني، هفرين خلف" مؤكدة بأن تلك الشهيدات كن ومازلن صاحبات الصوت الحر وأمهات الإنسانية واليوم أصبحن رمز الفداء وفتحن الدرب أمام جميع نساء العالم للتحرر".

الرقة

وفي السياق نفسه تجمع العشرات من شابات وشبان مدينة الرقة وأعضاء من المجالس المحلية بالإضافة إلى عوائل الشهداء في مزار شهداء الرقة، وبدأت مراسم الاستذكار بالوقوف دقيقة صمت، ثم قام الشبيبة بإيقاد الشموع على أضرحة الشهداء ووضع الزهور عليها، ثم أدلوا ببيان للرأي العام قرئ من قبل الإدارية فاطمة الحسن قالت فيه :إن ما يقوم به النظام التركي ومرتزقته من جرائم بحق السياسيات والمناضلات، هو بهدف إسكات المرأة الحرة، وما هو إلا بإحياء وتكريس أفكار "داعش" ولكن مقاومة المرأة هي فخر لكل نساء العالم لأنها أثبتت بمقاومتها أنها قادرة على كسر الذهنية السلطوية، والتي تجسدت في شخصية المناضلة هفرين خلف والشهيدة أمارة وغيرهن من شهيدات مقاومة الكرامة".

قامشلو

وفي مدينة قامشلو عاهد اتحاد المرأة الشابة أمام أضرحة الشهداء في مزار الشهيد دليل صاروخان، بأنهم سيكملون طريق الشهداء، وذلك عبر بيان أصدره في المزار بحضور أعضاء في اتحاد المرأة الشابة، وعدد من ذوي الشهداء.

وقرئ البيان من قبل الإدارية في اتحاد المرأة  الشابة سوزدار كاوا حيث قالت :" نحن اتحاد المرأة نقسم بأن نصعّد نضالنا ونكافح لإيصال المرأة إلى أعلى المستويات وكسر الذهنية السلطوية الذكورية التي كبلت المرأة لمئات السنين وحرمتها من أبسط حقوقها".

وبعد انتهاء الكلمات أوقد المشاركون الشموع على أضرحة الشهداء.

تربه سبيه

وفي تربه سبيه أكد اتحاد المرأة  الشابة في ناحية تربه سبيه على مواصلة النضال ضد الاحتلال التركي ودعم قوات سوريا الديمقراطية والسير على خطا الشهداء، وذلك بتجمعهم في مزار الشهيد دلشير بقرية دكري وسط إشعال الشموع على أضرحة الشهداء ضمن فعالياتهم لاستقبال اليوم العالمي لمناهضة العنف ضد المرأة، وخلالها قرئ بيان من قبل الإدارية في اتحاد المرأة الشابة نجلاء شهاب التي أكدت على مواصلة النضال ضد الاحتلال التركي ومرتزقته "الذين يهدفون إلى إنهاء شعوب المنطقة وكسر إرادة المرأة الحرة" كما ودعوا الشبيبة الثورية في سوريا إلى دعم قوات سوريا الديمقراطية .

الحسكة

وفي مدينة الحسكة أوقدت المرأة الشابة الشموع على أضرحة الشهداء في مزار الشهيد دجوار بقرية الداودية، وخلالها قرئ بيان من قبل الرئاسة المشتركة لمجلس الشباب في سوريا الديمقراطية تولين موسى قالت فيه:" بصوت كل النساء السوريات نبارك هذا اليوم الذي هو يوم مناهضة العنف ضد المرأة وبهذه المناسبة نستذكر جزءاً من ما يحدث للمرأة في سوريا, اليوم هذه الدول ادعت واحتفلت باحترامها للمرأة وتقديس حقوقها ومناهضة العنف ضدها, وهي تقف بكل صمت وتشاهد الجرائم والانتهاكات التي تمارسها الدولة التركية ومرتزقتها على المرأة السورية بشكل عام والكردية بشكل خاص ومثالها الصارخ جريمة مقتل الشهيدة هفرين خلف والشهيدة أمارة وخطف المقاتلة جيجك ومثلهم الكثير في سوريا ممن تعرض للقمع والقتل والاغتصاب والاستغلال, من هنا ومن هذا المنبر نوحد صوتنا ونرسل رسالتنا إلى هذا العالم, ونقول أنتم من يدعي الحريات والإنسانية وضمائركم الميتة تشاهد كل ما يحدث اليوم".

الدرباسية

كما أصدر اتحاد المرأة الشابة في ناحية الدرباسية بياناً إلى الرأي العام بمناسبة قدوم الـ25 من تشرين الثاني حضره العشرات من شابات الناحية حاملين صور الشهيدة هفرين خلف وأعلام اتحاد المرأة الشابة، وقرئ البيان في مزار الشهيد رستم جودي بقرية بركفري من قبل عضوة اتحاد المرأة الشابة دلبرين  معمو، قالت فيه: "نحن كاتحاد المرأة الشابة سنبقى  دائماً ضد الظلم والاستبداد بحق المرأة ونناشد جميع النساء للمبادرة والمطالبة  بحقوقهم  وحقوق  جميع  النساء اللاتي يتعرضن  للعنف والقتل".

ديرك

وفي ديرك أوقد اتحاد المرأة الشابة الشموع على أضرحة الشهداء في مزار الشهيد خبات ديرك ضمن حملة مؤتمر ستار تحت شعار" الاحتلال عنف، بمقاومة هفرين سنحطم الاحتلال والفاشية".

وخلالها قرئ بيان من قبل الإدارية في اتحاد المرأة الشابة أفين محمد قالت فيه :"نحن اتحاد المرأة الشابة نعاهد في شخصية الشهيدة هفرين وجميع المناضلات بالسير على خطا الشهداء وتصعيد النضال ضد الفاشية التركية ومرتزقتها،  حيث إن الوحشية التركية ضد المرأة في شمال وشرق سوريا وصلت إلى حد جرائم ضد الإنسانية جمعاء".

ومن ثم عرض سنفزيون عن مقاومة المرأة الكردستانية وشمال وشرق سوريا ونضالها ضد المحتل التركي.

الشهباء

بمناسبة اليوم العالمي لمناهضة العنف ضد المرأة أوقد اتحاد المرأة الشابة، الشموع على أضرحة الشهداء في مزار الشهداء بناحية أحرص التابعة لمقاطعة الشهباء.

وخلالها قرئ بيان من قبل العضو في اتحاد المرأة الشابة كلستان معمو، قالت فيه:" المرأة نبع العطاء والإنسانية مهد الحضارات صانعة التاريخ منذ وجود البشرية وحتى الآن، ففي مقاومة كوباني كانت صرخة المقاتلة الشهيدة آرين ميركان التي أصبحت صوت المرأة الكردية الحرة وعلينا ألا ننسى دور المرأة في مقاومة العصر في عفرين أمثال آفيستا وبارين وغيرهن الكثيرات، اللواتي قاومن وما زلن يقاومن أشرس أنواع الاحتلال والإرهاب وتستمر هذه المقاومة في مناطق الشهباء.

واستمرار هجوم الطاغي أردوغان على عموم روج آفا هو محاولة لكسر إرادة وحركة المرأة ومشروع الأمة الديمقراطية وممارسة أبشع أنواع العنف والشدة والتعذيب والقتل بحق المرأة وخير مثال الشهيدة هفرين التي استهدفتها يد الغدر والخيانة والهدف استهداف قوة المرأة السياسية وقيادتها ولأنها صاحبة إرادة ومتمسكة بالأرض مثل الأم عقيدة التي كانت الشهادة مطلباً من مطالبها وأمام كل هذه الشدة والعنف والمؤامرات نددت المرأة وناضلت ودفعت حياتها ثمناً".

واختتمت الفعالية بترديد الشعارات التي تحيي نضال المرأة.

(كروب/ل)

ANHA


إقرأ أيضاً