صواريخ من غزة تُفشل مؤتمر نتنياهو الانتخابي والأخير يتوعد بردٍ قاس

 أطلقت مساء اليوم الثلاثاء عدة صواريخ من قطاع غزة، صوب مدينة أسدود الإسرائيلية القريبة من القطاع، بالتزامن مع عقد رئيس الحكومة الإسرائيلية، مؤتمراً انتخابياً في المدينة، ما تسبب في إلغاء المؤتمر.

وقال مراسلنا في غزة، إن صاروخين على الأقل، سقطا في مناطق متفرقة من مدينة "أسدود" شمال غزة.

ونقل مراسلنا عن الإعلام الإسرائيلي، وقوع عدد من الإصابات الطفيفة، جراء التدافع بعد سماع صفارات الإنذار.

وقال الإعلام الإسرائيلي، إن نتنياهو أخلى المؤتمر الانتخابي، بعد دوي صفارات الإنذار في المكان.

ويقدر الإعلام الإسرائيلي، أن الصواريخ رسالة من الفصائل الفلسطينية  في غزة، وذلك بعد وقتٍ قصير من إعلان نتنياهو، عن عزمه فرض السيادة على مناطق في الضفة الغربية، وغور الأردن، حال فوزه في الانتخابات الإسرائيلية مجدداً.

وهدد نتنياهو، حركة حماس، بأنها ستدفع الثمن، جراء إطلاق الصواريخ.

وأعلن الجيش الإسرائيلي،  عن فتح الملاجئ في المدن القريبة من القطاع، فيما يقدر مراقبون إسرائيليون، أن الجيش سيرد بشكلٍ قاسٍ على الصواريخ.

(ع م/ل)

ANHA


إقرأ أيضاً