شيوخ عشائر يدعون اللاجئين السوريين للعودة ويرفضون الوصاية التركية

دعا شيوخ عشائر عربية اللاجئين السوريين في تركيا للعودة إلى مناطقهم المحررة وأكدوا رفضهم للوصاية التركية على المنطقة الآمنة المزمع إنشائها في شمال شرق سوريا.

وقال شيخ عشيرة الصبخة محمد تركي السوعان" إن تهديدات اردوغان لمناطق شمال وشرق سوريا ما هي الا اطماع باحتلال مناطقنا وليست كما يروج لها عبر تصريحاته بانها بهدف حماية حدوده".

وفي سياق متصل، اعتبر شيخ عشيرة الجعابات طلال السيباط أن تهديدات اردوغان نابعة "من الفوبيا والخوف من مشروعنا الديمقراطي في مناطق الإدارة الذاتية.

واردف السيباط " إن هؤلاء اللاجئين الذين يتضايق منهم (أردوغان) هم ابناء وطننا ومرحب بهم في مناطقنا بدون المنطقة الامنة التي ينشدها".

وفي ذات السياق، أكد شيخ عشائر بني سعيد فهد الشلاش،  ان مناطق شمال وشرق سورية "آمنة ومستقرة ولا حاجة لها بالمنطقة التي يطالب بها اردوغان".

وتابع الشلاش "اردوغان من خلال تصريحاته وتهديداته يريد إعادة سيناريو عفرين، واستعمار مناطق شمال وشرق سوريا"، مؤكداً "رفضه لأي اعتداء او وصاية على مناطقهم ".

واشار الشيخ فهد بانهم مقتنعون بحل الازمة السورية عن طريق ما تنادي به المظلة السياسية لمناطق شمال وشرق سورية (مسد) من خلال الحوار السوري- السوري.

وناشد الشيخ فهد الشلاش في ختام حديثة كافة اللاجئين بالرجوع إلى مناطقهم وعدم "الانجرار وراء الحرب الاعلامية التي تروج لها الدول الطامعة بخيراتنا واستخدامهم كورقة ضغط لتحقيق تلك الاطماع".

(م)

ANHA


إقرأ أيضاً