شكاوي مستمرة من أهالي حي الضاحية والبلدية تعد بتعبيدها

يشتكي أهالي حي الضاحية في مدينة الحسكة من رداءة الطرقات في الحي المُهمّش من قبل بلدية الشعب, على الرغم من الوعود التي قطعتها البلدية منذ عامين بتحسينها, فيما أوضحت بلدية الشعب أنها تنتظر لجنة البلديات في مقاطعة الحسكة  لتأمين المواد لهم للبدء بالعمل.

تستمر بلدية الشعب في مدينة الحسكة بخطتها التي بدأتها بتاريخ الـ 15 من شهر أيار في العام الحالي بتعبيد الطرقات الرئيسة في المدينة, وعلى الرغم من أنها تعمل حتى الآن، إلا أن حي الضاحية في المدينة بقي مُهمّشاً ولم يتم تعبيد الطرقات فيها.

هذا ويُعد عدم تعبيد الطرقات من المشاكل الأساسية التي يعاني منها أهالي المنطقة، نظراً لأنه لم يتم تجديدها خلال الأزمة التي تعصف بالمنطقة، بالإضافة إلى الأمطار الغزيرة التي هطلت في الموسم الشتوي السابق، والتي بدورها أخرجت العديد من الطرقات عن العمل وأصبح من الصعب السير عليها.

وقدّم أهالي الحي الكثير من الطلبات للبلدية من أجل تعبيد الطرق في الحي، وخاصة أن البلدية في هذا العام أقدمت على تعبيد الكثير من الطرقات داخل المدينة، وأثناء وجود مراسل وكالتنا في بلدية الناحية الشرقية تلقت البلدية عدة شكاوى من قبل المواطنين من أجل تعبيد الطرق بالحي.

وعبّر أهالي حي الضاحية بمدينة الحسكة خلال حديثهم لوكالة أنباء هاوار عن استيائهم من بلدية الشعب في المدينة التي لم تُحرك ساكناً منذ عامين وأكثر حسب ما أفاد به الأهالي.

سعيد شاكر, أحد قاطني الحي أوضح أن "الأهالي يعانون كثيراً من الحفر في الطرق، وتهالك بنية الطرق الأساسية وتشققها والتي تتجمع فيها المياه في فصل الشتاء, مما يعيق حركة الأهالي, وإضافة إلى ذلك فإن الموظفين والطلاب الذين يذهبون إلى مدارسهم تتحول طرقاتهم إلى مستنقعات من المياه، مما يعيق صعوبة سيرهم أيضاً, ففي حال إسعاف أحد المرضى يتأخر ويصعب وصوله إلى المشفى في الوقت المناسب".

فيما لفتت المواطنة عزيزة درويش، أن "بلدية الشعب بالناحية الشرقية تعد منذ عامين بتعبيد الطرقات في الحي، ولكن لم تفِ بوعودها حتى الآن, مطلبنا الوحيد تحسين الطرق في هذا الحي المُهمّش, تتجمع المياه أمام منازلنا وتعيق حركتنا".

الحي الذي يسكنه الآلاف من الأهالي يوجد فيه المئات من الطلبة الذين يرتادون المدارس رغم صعوبة السير في الحي خلال فصل الشتاء، ومن هؤلاء الطلبة طفل من ذوي الاحتياجات الخاصة هوكر محمد، ويبلغ من العمر 9أعوام، قال "مطلبي الوحيد تعبيد الطرق لذهابي إلى مدرستي, ففي حال ذهابنا إلى مدارسنا نبتل بالماء والوحل".

ولرفع شكاوى الأهالي إلى الجهات المعنية ومعرفة أسباب التأخر، التقت وكالتنا مع نائب الرئاسة المشتركة لبلدية الشعب بالناحية الشرقية في الحسكة آلجي خالد، الذي قال "في كل الاجتماعات نرفع كتاب إلى هيئة البلديات بشأن الطرق في حي الضاحية وحي خشمان أيضاً بسبب تهالك الطرق في هذين الحيين, لجنة البيئة والبلديات وعدت في القريب العاجل بتعبيد الطرقات الرئيسة بحي الضاحية وننتظر منهم تنفيذها".

 (هـ ن)

ANHA


إقرأ أيضاً