سوريا غير مدعوة لجدول أعمال قمة تونس

قال المتحدث باسم الأمين العام للجامعة العربية، محمود عفيفي، أن عودة سوريا غير مدرجة على جدول أعمال قمة تونس حتى الآن، لكن الأزمة السورية مدرجة على جدول الأعمال.

مركز الأخبار

جاء تصريح المتحدث باسم الأمين العام للجامعة العربية، محمود عفيفي في لقاء صحفي عقده الأحد، مع الوفد الإعلامي المرافق لبعثة الأمانة العامة للجامعة العربية في القمة، وقال عفيفي إن موضوع عودة سوريا "غير مدرج على جدول الأعمال، ولم يطرحه أي طرف بشكل رسمي حتى الآن، لكن الأزمة السورية مدرجة على جدول الأعمال".

وأضاف إلى أن جدول أعمال القمة يتضمن نحو 20 مشروعاً وملفاً، على رأسها القضية الفلسطينية، وأزمة سوريا والوضع في ليبيا واليمن ودعم السلام والتنمية في السودان، والتدخلات الإيرانية في شؤون الدول العربية.

كما يضم جدول الأعمال التدخل التركي في شمال العراق، والاحتلال الإيراني للجزر الإماراتية، ودعم الصومال، ومتابعة موضوع تطوير منظومة الأمن القومي العربي ومكافحة الإرهاب.

وستعقد القمة العربية الثلاثين في تونس في 31 مارس الجاري، وستبدأ اجتماعاتها التحضيرية في 26 مارس.

وأوضح العفيفي أن وفد الأمانة العامة للجامعة العربية سيتوجه، الاثنين، إلى تونس استعداداً للاجتماعات التحضيرية للقمة.

وستنطلق الاجتماعات التحضيرية للقمة يوم 26 مارس، باجتماع كبار المسؤولين للمجلس الاقتصادي والاجتماعي، ثم اجتماع المندوبين الدائمين للدول العربية يوم 27 مارس.

(م ح)


إقرأ أيضاً