رفضاً للتهديدات.. آلاف السوريين يُشكلون دروعاً بشرية قبالة الحدود التركية

بدأ الآلاف من السوريين شمال البلاد باعتصامٍ مفتوح اليوم الأربعاء على بعد مئات الأمتار من الحدود التركية وذلك عقب التهديدات التركية بشن عدوان على مناطق شمال سوريا.

في ردٍ رافض للتهديدات التركية وحشودها العسكرية بالقرب من الحدود السورية، احتشد الآلاف من السوريين في قرية قره موغ شرقي مدينة كوباني بالقرب من الحدود التركية في اعتصامٍ مفتوح انضم إليه وافدون من مناطق مختلفة من إقليم الفرات شمال سوريا.

ويأتي الاعتصام بعد ساعات من تجمع حشود غفيرة من أهالي الإقليم وسط مدينة كوباني حاملين لافتات تندد بالتهديدات التركية وتدعو للوحدة والمقاومة ضد أي تدخل تركي.

وبدأ جيش الاحتلال التركي بحشد قواته العسكرية والمدرعات بالقرب من مدينة كري سبي/ تل أبيض وبلدة شيوخ تحتاني غرب مقاطعة كوباني، وهدد بشن عدوان عسكري على مناطق محددة من شمال سوريا بحسب تصريح  الرئيس التركي.

وخلال الاعتصام في قرية قره موغ شرق مدينة كوباني وعلى بعد مئات الأمتار من الجدار الفاصل على الحدود التركية، شكّل المعتصمون جداراً بشرياً بطول مئات الأمتار مُرددين شعارات تدعو لأخوة الشعوب والمقاومة في وجه أي عدوان تركي.

وفي سياق متصل، تشهد مدن مختلفة من شمال وشرق سوريا ولاسيما تلك الواقعة على الحدود السورية التركية، فعاليات مناهضة للتهديدات التركية، إذ من المقرر أن يخرج أهالي مدينة كري سبي/تل أبيض أيضاً عصر هذا اليوم في اعتصام رافض للتهديدات.

(س ع – ز س/ج)

ANHA


إقرأ أيضاً