رفاق الشهيد الفنان دلكش يستذكرونه في تربه سبيه

احيى مركز هيزل للثقافة والفن في ناحية تربه سبيه الذكرى السنوية الرابعة لاستشهاد الفنان "دلكش حسين" بحضور العشرات من أهالي الناحية ورفاق الشهيد.

مراسم الاستذكار بدأت بالوقوف دقيقة صمت اجلالاً لأرواح الشهداء، ألقيت بعدها عدة كلمات منها كلمة باسم عائلة الشهيد ألقاها عمه فصيح حسين، وكلمة باسم اصدقاء الشهيد القاها مصطفى أركن، الكلمات أكدت أنه وخلال ثورة روج آفا وشمال وشرق سوريا قدم ابناء وبنات هذه المنطقة الكثير من التضحيات لتحريرها، وكما بذلوا الكثير من الجهود وفي كافة مجالات الحياة لتطوير وخدمة شعبهم ومجتمعهم، ومنها المجال الثقافي والفني، مؤكدين أن الشهيد دلكش لعب دوراً بارزاً في إحياء فن وثقافة شعبه، وضل يناضل في سبيل هدفه حتى يوم استشهاده.

واختتمت الكلمات بتجديد العهد للشهداء بالسير على خطاهم وتحقيق أهدافهم التي ناضلوا وضحوا بحياتهم من أجلها.

ثم قدمت فرقة الشهيد دلكش التابعة لمركز هيزل للثقافة والفن بعض العروض الغنائية التي تستذكر الشهداء وتخلدهم، تلاها إلقاء الشاعر أحمد جتلي قصيدة عن تمجيد الشهداء .

ومن منطقة الخابور قدمت فرقة كرا ستيرك للمرأة بعض العروض الفنية الفلكلورية خلال مشاركتها في مراسم الاستذكار.

حيث اختتمت مراسم الاستذكار بتقديم الفنان سيبان خلاتي بعض الأغاني الثورية.

يذكر أن الشهيد الفنان دلكش حسين استشهد بتاريخ 30 آب 2016 اثر تعرضه لحادث سير.

(ر ر/ل)

ANHA


إقرأ أيضاً