رسالة أهالي قامشلو للمجتمع الدولي: كفاكم صمتاً تجاه عفرين

تنديداً بالاحتلال التركي لعفرين خرج أهالي مدينة قامشلو في تظاهرة طالبوا خلالها المجتمع الدولي بالخروج عن صمته والاستماع لصرخات عفرين.

قامشلو

تظاهر اليوم المئات من أهالي مدينة قامشلو تنديداً بالاحتلال التركي لعفرين، التظاهرة التي شاركت فيها مكونات مدينة قامشلو كافة من كرد وعرب وسريان وأرمن بدأت من دوار سوني.

وقامت قوات الأمن الداخلي وقوات النجدة والترافيك بتأمين الحماية للمتظاهرين، كما كان الهلال الأحمر الكردي حاضراً تحسباً لأي حالة طارئة قد تحدث أثناء التظاهرة.

حمل المتظاهرون لافتات كتبت عليها عبارات:" كل مكان عفرين، كل مكان مقاومة" ، " نستنكر الصمت الدولي على الانتهاكات بحق عفرين"، " لا تقتلوا مستقبلنا"، " أيتها النساء انتفضن من أجل عفرين"، " أين الإنسانية؟"، " أردوغان قاتل" باللغات العربية والكردية والإنكليزية. بالإضافة إلى رفع صور قائد الشعب الكردي عبد الله أوجلان وصور أطفال عفرين الذين استشهدوا جراء العدوان التركي وأغصان الزيتون التي ترمز لمقاومة العصر، وانطلقت التظاهرة وسط رفع إشارات النصر وزغاريد الأمهات والشعارات التي تندد بالاحتلال التركي وأردوغان وتوجهت صوب دوار الكورنيش.

كما تعالت خلال التظاهرة أصوات الأغاني الثورية التي تتحدث عن مقاومة العصر.

ولدى وصول التظاهرة إلى دوار الكورنيش تحولت إلى تجمع جماهيري وتم إلقاء العديد من الكلمات.

الرئيس المشترك السابق للهيئة التنفيذية لإقليم الجزيرة عبد الكريم صاروخان ندد بالاحتلال التركي لعفرين وقال:" لكل منطقة في روج آفا ملحمة مقاومة خاصة بها وعفرين أصبحت قلعة المقاومة. كما هزمت إرادة شعبنا إرهاب داعش ستحرر عفرين أيضاً، ستستمر مقاومتنا حتى إنهاء الاحتلال التركي، فشعبنا لم يتعود على الاستسلام أبداً. يقوم الاحتلال التركي بتغيير التركيبة السكانية في عفرين بشكل يومي وسط صمت دولي".

بعد الكلمات انتهت التظاهرة بترديد الشعارات التي تحيي مقاومة عفرين وتندد بالاحتلال التركي.

ANHA


إقرأ أيضاً