رالف ابراهام مندهش من التطورات الحاصلة في الرقة 

عبّر عضو الحزب الجمهوري في الكونغرس الأمريكي ورئيس لجنة التسليح في الكونغرس رالف ابراهام عن دهشته من التطور الحاصل في الرقة، وقال إنه شاهد كفاح الكرد في سوريا.

وكان ابراهام في زيارة إلى شمال وشرق سوريا التقى خلالها القائد العام لقوات سوريا الديمقراطية والإدارة الذاتية الديمقراطية ومجلس الرقة المدني.

وعقب زيارة إلى مجلس الرقة المدني، قال ابراهام لوكالتنا":" لقد أتيت إلى مدينة الرقة ورأيت التقدم العظيم الذي أحدثتموه فيها، وأنا مندهش للغاية لما رأيته من اكتظاظ سكاني، حيث أنه قيل لي أن هذا العدد لم يكن موجوداً من قبل، وما أدهشني حقاُ مشهد الأطفال وهم يلعبون، كما رأيت ورشات العمل قبيل وصولي، وأنا في الطريق لاحظت أثر أعمال إعادة الإعمار، وهذه هي الرسالة التي سأحملها في عودتي إلى الولايات المتحدة".

رالف ابراهام: نحن في أمريكا رأينا كفاح الكرد

وفي موضوع آخر، قال المسؤول الأمريكي:" نحن في أمريكا رأينا كفاح الكرد السوريين وخلال تواجدي هنا شهدت على كفاحهم، وبهذا الصدد سأجلب المزيد من أعضاء الكونغراس ليشاهدوا بأم أعينهم ما يحدث لكرد سوريا".

وبدوره، وصف الرئيس المشترك للجنة الشؤون الاجتماعية والعمل عبد السلام حمسورك النقاشات التي دارت  بينهم وبين الوفد الأمريكي بالإيجابية قائلاً:" الزيارة كانت إيجابية جداً وكانت هناك وعود كبيرة جداً من عضو الكونغرس الأمريكي رالف ابراهام باستمرار الدعم لقوات سوريا الديمقراطية والإدارة الذاتية في مناطق الشمال السوري، وشرحنا له الوضع بشكل عام، وما تتعرض له  مناطق شمال سوريا من انتهاكات تركية".

 وأشار حمسورك  أن ابراهام أجرى جولة مطولة في مدينة الرقة، وكان مندهشاً من التطورات والإنجازات الحاصلة فيها، بعد الخراب الذي خلفه مرتزقة داعش.

وأضاف حمسورك: عن النقاشات التي دارت بينهم وبين الوفد الأمريكي "تحدثنا عن حالات النزوح الكبيرة التي تشهدها مناطق الشمال السوري  نتيجة الاحتلال التركي لهذه المناطق، وخاصة من مدينة إدلب، وما سببته المعارك الحاصلة، وأن مدينة الرقة تحتضن كافة الأهالي ومن جميع الأطياف، وأنها أكثر المناطق التي تشهد الأمن والاستقرار، فهذه هي سوريا المصغرة من عرب وكرد وأرمن وشركس وغيرهم من الأطياف الأخرى".

وتابع " أوضحنا لابراهام أن هذه المناطق تحتضن مختلف الأطياف، وحاضنة لكل مواطن سوري يبحث عن الأمان والاستقرار".

 (رع – ج م/م)

ANHA


إقرأ أيضاً