ذوو المعتقلين: نفتخر بمقاومة أبنائنا في السجون وندعم مطالبهم التي هي مطالبنا

أشاد ذوو المعتقلين في السجون التركية بمقاومة أبنائهم المضربين عن الطعام إلى جانب البرلمانية ليلى كوفن، وقالوا "نفتخر بمقاومة أبنائنا وأشقائنا ومطالبهم هي مطالبنا، وسنقف بجانبهم حتى رفع العزلة عن قائد الشعب الكردي عبدالله أوجلان".

حنان محمد - تولين حسن/ حلب

يستمر المعتقلون في سجون الاحتلال التركي إضرابهم عن الطعام دعماً لمطالب الرئيسة المشتركة لمؤتمر المجتمع الديمقراطي والنائبة في البرلمان HDP ليلى كوفن والمقاوم ناصر ياكز  المضربين عن الطعام أيضاً منذ عدة أشهر، مطالبين برفع العزلة عن القائد أوجلان.

ذوو المعتقلين في السجون التركية والمضربين عن الطعام، عبروا عن تضامنهم مع مقاومة السجون ومقاومة ليلى كوفن، وذلك خلال لقاء مع وكالتنا ANHA.

المواطنة أيتان رشو، شقيقة المعتقل محمد رشو الذي اعتقل قبل عام ونصف من قبل الحكومة التركية قالت "إننا كعوائل المعتقلين نساند جميع المقاومين منهم شقيقي في تضامنهم مع ليلى كوفن بالإضراب عن الطعام ونحيي مقاومتهم وندعم مطلبهم في رفع العزلة عن القائد آبو، وذلك عبر الفعاليات التي نقوم بها، لأن العزلة المفروضة ليست فقط على القائد إنما على الشعب الكردي أجمع".

بدوره حيا المواطن محمد مستو مقاومة شقيقه حسين مستو المعتقل منذ عام 1997 في سجون الاحتلال التركي، وأكد على مواصلة السير على درب ليلى كوفن وكافة المقاومين في السجون، وقال "مقاومة ليلى كوفن التي يشارك فيها المئات من المعتقلين تعتبر تاريخية ويقع على عاتقنا إنجاح هذه الحملة لذلك سنقف إلى جانبهم حتى النصر".

نفتخر بمقاومة المعتقلين فمطالبهم هي مطالبنا

وقالت إحدى أقرباء المعتقل عبدو وقاص، إلهام حسو، "نبارك قوة الإرادة التي يتحلى بها المقاومون في السجون، ونفتخر بما يقومون به لأن مطالبهم هي مطالبنا وسنقف بجانبهم حتى رفع العزلة عن القائد آبو".

أما أحمد عبدو شقيق المعتقل شكري عبدو الذي اعتقل عام 1996 من قبل جيش الاحتلال التركي، قال "أحيي مقاومة شقيقي ورفاقه على مشاركتهم في الإضراب عن الطعام ودعمهم لمقاومة ليلى كوفن المطالبة برفع العزلة عن القائد أوجلان".

بدوره أشاد المواطن آزاد عبدو شقيق المعتقلة كلستان عبدو التي اعتقلت قبل 20 عاماً وحكم عليها بـ 36 عاماً من قبل دولة الاحتلال التركي، بمشاركة شقيقته في الإضراب عن الطعام وقال :"حان الوقت لنقول لأردوغان وحكومته الفاشية كفاكم انتهاكات، لذا سنواصل الفعاليات الداعمة لمقاومة السجون ومقاومة ليلى كوفن، حتى تحقيق مطالبهم والتي هي مطالبنا أيضاً في رفع العزلة عن قائد الشعب الكردي عبدالله أوجلان ونيل حريته.

(س و)

ANHA


إقرأ أيضاً