خمسة أحزاب كردية تعلن تشكيل اتحاد القوى الكردية- روج آفا

أعلنت 5 أحزاب سياسية كردية في شمال وشرق سوريا عن تحالفها، باسم "اتحاد القوى الكردية- روج آفا"، ودعا الاتحاد المُعلن لزيادة رص الصفوف خلف وحدات حماية الشعب والمرأة "للذود عن مناطقنا، والحفاظ على المكتسبات السياسية والعسكرية المتحققة في روج آفا".

اليوم، أعلنت 5 أحزاب سياسية كردية وهي (حزب التآخي الكردستاني، البارتي الديمقراطي الكردستاني- سوريا، وحزب الاتحاد الوطني الحر، وحزب النضال الديمقراطي، والحزب الجمهوري الكردستاني ومجموعة مستقلين) عن تشكيل اتحاد باسم اتحاد القوى الكردية- روج آفا عبر مؤتمر صفحي عُقد في صالة السلام بمدينة قامشلو، بحضور العشرات من أعضاء الأحزاب الآنف ذكرها.

وتحدث خلال المؤتمر الصحفي الناطق باسم اتحاد القوى الكردية- روج آفا عبد الكريم سكو وأشار لضرورة تحالف الأحزاب السياسية الكردية، وتوحيد الصف الكردي بما يخدم مصلحة الشعب الكردي.

الحفاظ على المكتسبات السياسية والعسكرية

وأشار عبد الكريم سكو: "علينا السعي بشتى الوسائل للوقوف صفاً واحداً في وجه جميع الاعتداءات التي تواجه الشعب الكردي في كردستان، ولا سيما التهديدات التركية على الشعب الكردي في روج آفا، كما وينبغي علينا زيادة رص الصفوف خلف قواتنا العسكرية من وحدات حماية الشعب والمرأة للذود عن مناطقنا، والحفاظ على المكتسبات السياسية والعسكرية المتحققة في روج آفا".

وأوضح سكو بأن أبواب الاتحاد مفتوحة أمام جميع القوى السياسية الكردية في شمال وشرق سوريا.

وعقب المؤتمر الصحفي قرأت خناف ملا، رئيسة حزب النضال الديمقراطي الميثاق المتفق عليه من قبل الأحزاب الخمسة، والمتضمن بأن اتحاد القوى الكردية روج آفا ليس اندماجاً للأحزاب المؤسسة له والموقعة على هذه الوثيقة ولكنه إطار للعمل السياسي والحزبي المشترك وتنسيق المواقف وتوحيد القدرات والطاقات والإمكانيات المتاحة والعمل على تعظيمها لخدمة الأهداف الرئيسية والثوابت المشتركة المتفق عليها.

كما تضمنت الوثيقة عدّة بنود منها العمل على توحيد قوى الأحزاب السياسية والتنسيق بينها في كافة المواقف القومية، ودعم وحماية حقوق الشعب الكردي في سوريا واعتبار الوحدة الوطنية واجب، وبأن قوات سوريا الديمقراطية ووحدات حماية الشعب والمرأة وقوات الأمن الداخلي خط أحمر.

وفي ختام المؤتمر الصحفي وقعت الأحزاب الخمسة على ميثاق اتحاد القوى الكردية- روج آفا.

والأحزاب الخمسة هي أحزاب مُرخّصة ضمن إقليم الجزيرة بموجب قانون الأحزاب الخاص بالإدارة الذاتية الديمقراطية لإقليم الجزيرة.

(كروب/ أ ب)

ANHA


إقرأ أيضاً