خبير في القانون الدولي: تعريض حياة أوجلان للخطر انتهاك للقانون الدولي واتفاقية جنيف الرابعة

أدان الخبير في القانون الدولي الدكتور عبد الكريم شبير, الحريق المفتعل في جزيرة إيمرالي حيث يُحتجز القائد عبد الله أوجلان, وأكّد أن عزله في هذه الجزيرة مخالف للقانون الدولي الإنساني، وأشار إلى أن مثل هذه الممارسات تُشكل جرائم ضد الإنسانية لانتهاكها اتفاقية جنيف الرابعة.

وتداولت وسائل إعلام تركية أنباء عن نشوب حريق في جزيرة إيمرالي حيث يُحتجز القائد عبدالله أوجلان.

وتعقيباً على ذلك تحدث لوكالة أنباء هاوار الخبير في القانون الدولي الدكتور الفلسطيني عبد الكريم شبير والذي قال: "ندين ونستنكر الحريق المفتعل في الجزيرة المعزولة ضد السيد عبدالله أوجلان، وهذا الحريق يشكل خطراً على حياته".

وأضاف شبير: "أن عزله في هذه الجزيرة النائية مخالفاً للقانون الدولي الإنساني وحقوق الانسان، وأن هذه الممارسات تُشكل جرائم ضد الإنسانية لانتهاكها اتفاقية جنيف الرابعة الخاصة بحماية المدنيين ولجميع الاتفاقيات الخاصة بحقوق الإنسان".

 وطالب شبير بتحرك دولي قائلاً: "نطالب المجتمع الدولي بتحمل المسؤولية الدولية والإنسانية تجاه ما يحصل للسيد عبدالله أوجلان، وبذل الجهد الدولي والأممي لمحاولة إنقاذ حياته من الخطر خصوصاً بعد هذا الحريق المفتعل".

(ي ح/م)

ANHA


إقرأ أيضاً