حملة الإضراب عن الطعام مستمرة وإضراب ليلى كوفن يدخل يومه الـ 149

تتواصل حملة الإضراب المفتوح عن الطعام التي تقودها الرئيسة المشتركة لمؤتمر المجتمع الديمقراطية والبرلمانية في حزب الشعوب الديمقراطي ليلى كوفن، مطالبين بإنهاء العزلة على أوجلان. الأوضاع الصحية للمضربين تتأزم يوماً بعد يوم.

دخل إضراب ليلى كوفن عن الطعام يومه الـ 149 من دون توقف، ليلى كوفن التي بدأت بإضرابها بسجن الدولة التركية بآمد، تستمر بإصرار في إضرابها بمنزلها بالرغم من أوضاعها الصحية الصعبة.

عضو مجلس حزب الشعوب الديمقراطية ناصر ياغز أيضاً يستمر في إضرابه عن الطعام في مدينة هولير بباشور(جنوب كردستان)، حيث دخل يومه الـ 136.

كما أن إضراب النشطاء الـ 14 في ستراسبورغ وإمام شيش في دولة ويلز، دخل يومه الـ 110، وفي مدينة مخمور بباشور كردستان تضرب عضوة مجلس عشتار فاضلة توك منذ 76 يوماً، فيما دخل إضراب الرئيسة المشتركة لحزب DBP صباحات تونجل والبرلمانية السابقة في حزب الشعوب الديمقراطي سلما إرماك يومه الـ 80.

وفي مدينة تورنتو الكندية يضرب يوسف إيبا منذ 83 يوماً عن الطعام، كما أن إضراب المعتقلين في سجون الدولة التركية دخل يوم الـ 111.

في مدينة آمد يضرب البرلمانيون في حزب الشعوب الديمقراطي، ديرسم داغ، طيب تمل ومراد سارسك في مبنى حزب الشعوب الديمقراطي منذ الـ 3 من آذار المنصرم.

يستمر المعتقل سادت آكين الذي كان المعتقل في سجن أرزنجان، في منزله بمدينة باطمان، بعدما تم الإفراج عنه، وذلك منذ 89 يوماً. غربت أكترين الذي كان معتقلاً في سجن باكركوي بمدينة اسطنبول، يستمر في إضرابه عن الطعام والذي كان قد بدأه في الـ 15 كانون الثاني المنصرم، في منزله بناحية ديرك بمدينة ماردين، بعدما تم الإفراج عنه.

إحسان سنمش 55 عاماً، يضرب عن الطعام في سجن سلفري في اسطنبول منذ الأول من آذار المنصرم، وبعدما تم الإفراج عنه في الـ 11 من آذار، يستمر في إضرابه بمنزله في ناحية كوجوكجكمجة في اسطنبول. كما يستمر فردي كاراباي الذي كان معتقلاً في سجن بوجاي بمدينة أزمير، إضرابه عن الطعام في منزله، فردي كان قد بدأ إضرابه في الأول من آذار المنصرم.

(ن ح)

ANHA


إقرأ أيضاً