حكمت الحبيب: نحن منفتحون على الحوار لأن هدفنا وحدة الأراضي السورية وحماية مكتسبات الشعب

أشار حكمت الحبيب إلى أن الشعب السوري قادر على تقرير مصيره، منوهاً بأنهم منفتحون على الحوار مع جميع الجهات، لأن هدفهم هو وحدة الأراضي السورية، والحفاظ على مكتسبات الشعب

قامشلو

عقد المكتب التنظيمي لمجلس سوريا الديمقراطية اليوم اجتماعاً لأهالي ناحية تربه سبيه، وتم خلاله شرح آخر المستجدات التي تشهدها المنطقة لأهالي المنطقة.

خلال الاجتماع الذي عقد في مكتب مجلس سوريا الديمقراطية في الناحية ألقى نائب الرئاسة المشتركة للهيئة التنفيذية في مجلس سوريا الديمقراطية حكمت الحبيب كلمة، أشار فيها إلى أن وحدة وتكاتف المكونات في شمال وشرق سوريا استطاعت هزيمة مرتزقة داعش وأن قوات سوريا الديمقراطية قوة وطنية حافظت على وحدة سوريا ودحرت الإرهاب عنها.

ونوه الحبيب بأن مجلس سوريا الديمقراطية اعتمد منذ بداية تأسيسه على أبناء المنطقة وبإمكانات محدودة استطاع النجاح بفضل تكاتف المكونات وأنهم يهدفون إلى سوريا ديمقراطية تعددية لا مركزية .

الحبيب أوضح بأنه خلال السنوات السابقة عقدت مؤتمرات واجتماعات كثيرة وبمسميات مختلفة، مثل أستانة وجنيف وسوتشي لحل الأزمة السورية حسب قولهم، ولكنها فشلت، لأنه لا يمكن حل الأزمة إلا من خلال الشعب السوري، لأن الشعب السوري  قادر على تقرير مستقبله.

نعتمد على أنفسنا ونملك القدرة على الحوار

وفي نهاية كلمته قال نائب الرئاسة المشتركة للهيئة التنفيذية في مجلس سوريا الديمقراطية حكمت الحبيب إنهم في مجلس سوريا الديمقراطية يعتمدون على أنفسهم من قوات عسكرية ومؤسسات مدنية وخدمية وليس على أي قوة خارجية،  واختتمها بالقول "نحن منفتحون على الحوار مع جميع الجهات، لأن هدفنا هو وحدة الأراضي السورية، والحفاظ على مكتسبات الشعب التي حققها بفضل تضحيات أبنائه، ومقاومته".

(ر ر/د ج)

ANHA


إقرأ أيضاً