حقوقي سوري: نستعد لتقديم لائحة ادعاء للمحكمة الجنائية الدولية لردع أردوغان

قال الرئيس المشترك لاتحاد المحامين في الرقة خالد حسن إنهم يستعدون لتقديم عريضة إلى المحكمة الجنائية الدولية لردغ الرئيس التركي عن ارتكاب خطوات مخالفة للقانون الدولي، فيما يتعلق بتهديد مناطق شمال وشرق سوريا.

خلال مشاركته في فعاليات الدروع البشرية على الحدود التركية السورية عند قرية قره موغ شرق مدينة كوباني، قال الرئيس المشترك لاتحاد المحامين في الرقة خالد الحسن إن ما يقوم به أردوغان يخالف القانون الدولي، لافتاً إلى أنهم يستعدون لتقديم عريضة إلى المحكمة الجنائية الدولية في هذا الصدد.

وتهدد تركيا منذ منتصف شهر تموز/يوليو الفائت باحتلال مناطق شمال وشرق سوريا.

وفي هذا الصدد، أوضح خالد حسن في تصريح لوكالة أنباء هاوار عن موقفه المساند لأهالي شمال وشرق سوريا الذين يقفون بوجه تهديدات تركيا والانتهاكات التي ترتكبها سلطات الاحتلال بحق السوريين وخاصة في المناطق المحتلة.

ورأى أن "ما يقوم بها أردوغان يشكل جريمة حرب ويخالف القانون الدولي ".

وأشار الحقوقي السوري أنهم "كاتحاد المحامين في الرقة لنا تواصل مع المحامين في شمال وشرق سوريا، ونعمل على تشكيل هيئة قانونية للدفاع عن أهلنا وشعبناً في شمالي سوريا، كما نستعد لتقديم لائحة ادعاء للمحكمة الجنائية الدولية نطالبها بوضع حد أمام جموح أردوغان ومحاسبته على انتهاكاته".

وناشد الرئيس المشترك لاتحاد المحامين في الرقة الأمم المتحدة والمنظمات الحقوقية العالمية بتطبيق نصوص القانون الدولي التي تمنع الدول من الدخول إلى أراضي دول أخرى واحتلالها بالقوة, ومن ثم اغتصاب أراضيها وأهلها واستباحة أموالها, كما تفعل تركيا في عفرين.

(ج)

ANHA


إقرأ أيضاً