حاج درويش: الانتصار على داعش انتصار عظيم ويجب الاعتراف بحق الكرد لتعزيز وحدة سوريا

اعتبر عبد الحميد حاج درويش الانتصار على مرتزقة داعش انتصاراً عظيماً، ونوه أنه لكن ليس الأخير, مشيراً بأنه يجب تطوير الواقع السياسي, مناشداً النظام السوري لبدء العمل السياسي وإعطاء المكونات حقها.

 أعلنت قوات سوريا الديمقراطية هزيمة مرتزقة داعش في جيبها الأخير بقرية الباغوز, في الـ 23 من آذار الجاري عبر بيان للقيادة العامة لقوات سوريا الديمقراطية والتحالف الدولي.

أجرت وكالتنا ANHA لقاءً مع سكرتير حزب التقدمي الكردي في سوريا عبد الحميد حاج درويش حول هزيمة داعش، والانتصارات التي حققتها قوات وسوريا الديمقراطية في المنطقة.

حميد حاج درويش أشار في بداية حديثه، بأن هذا الانتصار ليس الأول، وقال في هذا السياق "قبل الآن تمكنت القوات من تحرير منبج، ومناطق الجزيرة كالشدادي، وتل حميس، وتل تمر".

وعبر حاج درويش عن فخره بالانتصارات التي تحققت، وقال "الآن أيضاً نحن نفتخر بالانتصارات التي حققتها وحدات حماية الشعب والمراة، ونظفت مناطقنا من المتطرفين والإرهابيين، وهذه القوات أثبتت حقيقة الكرد، بأنهم يدافعون عن وسوريا وليس كما يدعي البعض بأنهم عنصريين، وانفصاليين".
وتابع بالقول "قواتنا بطردها لهؤلاء الإرهابيين، برهنت بانها تعزز من وحدة سوريا، وليسوا انفصاليين".

  حاج درويش أوضح في حديثه بأنه كان من حق الكرد أن يخاف من داعش، نتيجة ممارساتهم، ووحشيتهم، وتابع بالقول "لهذا عندما نقول سلمت أيادي مقاتلي ومقاتلات وحدات حماية الشعب والمرأة، لا نقولها عن عبث، فهم فخر لنا".

'علينا ككرد وكسوريين ان نحافظ على هذه الانتصارات والمكتسبات'

عبد الحميد حاج درويش تطرق في حديثه إلى ضرورة الحفاظ على هذه الانتصارات والمكتسبات التي تحققت، وقال "يجب الابتعاد عن التحزب، وعلينا ككرد وسوريين أن نحافظ على هذه الانتصارات، وبناء سوريا ديمقراطية، يستطيع الكل العيش فيها ونيل حقوقه".

'على النظام السوري الاعتراف بحق الشعب الكردي لتعزيز وحدة سوريا'

وفي سياق حديثه قال عبد الحميد حاج درويش "ليسمع الرئيس السوري بشار الأسد والمسؤولين السوريين صوتي، حقوق الكرد لن تلحق أي ضرر بوحدة سوريا، بل حقوق الشعب الكردي سيعزز من وحدة الشعب السوري وتكاتفهم، وفي حال اعترافكم بحق الشعب الكردي، سيكون ذلك سبيلاً لتعزيز وحدة سوريا وشعبها، بالإضافة إلى ان سوريا ستكون كالفولاذ في حال تم الاعتراف بحق شعبنا".

 (ن ح)

ANHA


إقرأ أيضاً