جمعية فرن "آفاشين" مشروع جديد يسد حاجة 24 قرية من مادة الخبز

فرن "آفاشين" فرن نصف آلي جديد في ناحية كركي لكي، تشرف عليها جمعية تعاونية ويسد حاجة 24 قرية من مادة الخبز.

لطالما عانى أهالي ناحية كركي لكي وبعض القرى التابعة لها من نقص مادة الخبز نظراً لأن كمية الخبز التي ينتجها الفرن الوحيد في الناحية لا تسد حاجة الأهالي. مما اضطر الأهالي غالباً إلى شراء الخبز السياحي.

ورغم أن انتاج الأفران السياحية تسد حاجة الأهالي إلا أن غلاء أسعار هذا النوع من الخبز زاد من الأعباء المالية على كاهل العديد من العوائل. وفي بادرة لإيجاد حل لهذه المشكلة طرح دار الجمعيات في ناحية كركي لكي خطة لإنشاء فرن نصف آلي على شكل جمعية تعاونية لعوائل الشهداء والعوائل المحدودة الدخل.

وبعد موافقة الجهات المعنية في الإدارة الذاتية تم البدء بالمشروع والانتهاء من إنجازه والبدء بالعمل بشكل فعلي منتصف شهر آذار المنصرم.

المشروع عبارة عن جمعية تعاونية تشترك فيها 125 عائلة من عوائل الشهداء ومن العوائل المحدودة الدخل، وبلغ عدد الأسهم 207 سهماً برسم اشتراك بلغ 125 ألف ليرة لكل سهم.

الفرن بدأ بالإنتاج عملياً اعتباراً من منتصف شهر آذار المنصرم بمعدل 2 طن من الطحين يومياً.

إنتاج الفرن خفف بشكل كبير أزمة الخبز في كركي لكي، وبحسب المسؤولين في فرن آفاشين فإن إنتاج الفرن يسد حالياً حاجة اثنين من أحياء مدينة كركي لكي، إضافة إلى 24 قرية تابعة لها. ويؤمن الفرن في الوقت الحالي فرصة عمل لـ 10 أشخاص.

كما يؤكد المسؤولون أنهم يسعون حالياً إلى توسيع الفرن وزيادة كميات الإنتاج بما يضمن حل مشكلة الخبز بشكل نهائي.

(ك)

ANHA 


إقرأ أيضاً