جثمان كوران أوصمان وري الثرى في عامودا

شيع أهالي ناحية عامودا جثمان المقاتل في صفوف قوات سوريا الديمقراطية كوران أوصمان الذي استشهد في الـ 14 تشرين الاول الجاري، بمقاومة الكرامة إلى مثواه الأخير في مزار الشهيد إسماعيل.

ودّع المئات من أهالي ناحية عامودا التابعة لمقاطعة قامشلو المقاتل كوران أوصمان- الاسم الحركي كوران عامودا, الذي استشهد خلال تصديه لهجمات الاحتلال التركي في ناحية عين عيسى في الـ 14 من تشرين الاول الجاري.

واستلم المشيعون جثمان المقاتل كوران من مركز الهلال الأحمر الكردي في ناحية عامودا وتوجهوا به حاملاً على الأكتاف إلى مزار الشهيد إسماعيل في الناحية, رافعين صور مناضلي قوات سوريا الديمقراطية, وأعلام وحدات حماية الشعب والمرأة وقوات سورية الديمقراطية.

وفي مزار الشهداء بعد وقوف دقيقة الصمت، ألقي كلمة باسم الادارة الذاتية لإقليم الجزيرة الرئيس المشترك لهيئة الداخلية كنعان بركات وأشار إلى المقاومة البطولية التي يبديها أبناء شمال وشرق سوريا بوجع الاحتلال التركي ومرتزقته، وتطرق إلى الدور الكبير للشعب الذي لباها الشعب لنفير العام والتفافهم حول المقاومة التي تبدى في جبهات القتال قائلاً "اليوم مقاتلونا في الجبهات يسطرون التاريخ بدمائهم".

واختتمت مراسم التشيع بتسليم مؤسسة عوائل الشهداء وثيقة الشهادة لذوي الشهيد كوران أوصمان, فيما بعد وري جثمان الشهيد الثرى في مزار الشهيد إسماعيل.

(أ م)

ANHA


إقرأ أيضاً