تيلو: يجب الحفاظ على وحدة الأراضي السورية من الاحتلال التركي

أكد الأمين العام للاتحاد الليبرالي الكردستاني فرهاد تيلو على ضرورة المحافظة على وحدة الاراضي السورية، قال: "لكي نستطيع تحرير الاراضي السورية يجب علينا أن نحافظ على وحدة الاراضي السورية من الاحتلال التركي واطماعه الاستعمارية"، خلال اعمال المؤتمر الرابع للاتحاد.

تحت شعار "سوريا لا مركزية تعددية ديمقراطية"، "الفكر الليبرالي ضمانة لحقوق وحرية المرأة دعم ورعاية الشباب"، عقد، اليوم الاتحاد الليبرالي الكردستاني مؤتمره الرابع، في صالة زانا بمدينة قامشلو، بحضور 150 مندوباً، وممثلين الادارة الذاتية، وشخصيات وطنية، والرئيس المشترك للمجلس التشريعي في إقليم الجزيرة حسين عزام، والرئيس المشترك لإدارة العلاقات الخارجية في الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا عبد الكريم عمر.

وحضر ايضاً المؤتمر الرابع لاتحاد الليبرالي ممثلي عّدة أحزاب كردية حزب الاتحاد الديمقراطي، وحزب الخضر الكردستاني، وحزب التغيير الديمقراطي الكردستاني، وحزب التجديد الكردستاني، وحزب روج، وحزب التآخي الكردستاني، وحزب الوحدة الديمقراطي الكردي في سوريا، وحزب الوفاق الديمقراطي الكردستاني، والحزب الديمقراطي الكردي في سوريا، والحزب الديمقراطي الكردي –سوريا" البارتي"، وحزب اليسار الديمقراطي الكردي في سوريا، وحزب السلام الديمقراطي الكردستاني، وتيار المستقبل الكردستاني، والحزب الشيوعي الكردستاني، وممثلين المؤتمر الوطني الكردستاني، وحركة المجتمع الديمقراطي، والتحالف الوطني الكردي، وممثلات عن الاتحاد النسائي السرياني، ومجلس عوائل الشهداء، ومؤتمر ستار، ووجهاء العشار الكردية والعربية.

بدأت اعمال المؤتمر بالوقوف دقيقة صمت، بعدها القى كلمة الافتتاحية من قبل الامين العام للاتحاد الليبرالي الكردستاني فرهاد تيلو ورحب في البداية بجميع الضيوف، واشار إلى الانجازات التي حققها أبناء الشعب الكردي والعربي والسرياني في مناطق شمال وشرق سوريا والقضاء على مرتزقة داعش جغرافياً والمقاومة التي أبدتها القوات العسكرية.

يجب الحفاظ على وحدة الأراضي السورية من الاحتلال التركي

وأكد تيلو على ضرورة المحافظة على وحدة الاراضي السوريا، قال: "لكي نستطيع تحرير الاراضي السوريا يجب علينا أن نحافظ على وحدة الاراضي السوريا من الاحتلال التركي واطماعه الاستعمارية"، موضحاً بأن سوريا وشعبها تستحقان العيش بأمن وسلام بعيداً عن الاطماع الخارجية.

الرئيس المشترك للمجلس التشريعي في إقليم الجزيرة حسين عزام بارك انعقاد المؤتمر الرابع للاتحاد الليبرالي وتمنى بأن يخرج المؤتمرون بقرارات صارمة تخدم الجميع، وأن يتحمل مسؤول الاتحاد المسؤولية على عاتقهم في المرحلة القادمة.

كما ألقيت عدّة كلمات من قبل ضيوف المؤتمر، بالإضافة لقراءة البرقيات التي وجهت للمؤتمر من والتي باركوا من خلالها انعقاد المؤتمر وتمنوا أن يخرج المؤتمرون بقرارات تخدم الشعب الكردي وشعوب المنطقة.

وبعدها بدأ اعمال المؤتمر بقراءة النظام الداخلي للاتحاد والنقاش عليه وعلى برنامج عمل الاتحاد المستقبلي، لإجراء التعديلات المناسبة عليه. ومن المقرر أن يصدر الاتحاد بياناً في ختام اعمال المؤتمر الرابع.

(س ع/ أ ب)

ANHA


إقرأ أيضاً