تنفيذ مشروع تعبيد وترميم الطرق في مقاطعة الشهباء

باشرت بلدية الشعب لإقليم عفرين بمشاريعها الخدمية عبر تعبيد وترميم الطرقات الرئيسية والفرعية في مقاطعة الشهباء بالتزامن مع اقتراب فصل الشتاء، ومن المقرر الانتهاء من تعبيد الطرقات خلال الشهر المقبل.

بإمكانيات ضئيلة، عملت بلدية الشعب لإقليم عفرين بتعبيد الطريق الواصل ما بين ناحية أحرص وتل قراح التي يبلغ طولها أربعة كيلو مترات وعرض ستة أمتار وذلك بسماكة 10سم من الإسفلت.

وشهدت مقاطعة الشهباء العديد من الحروب خلال سنوات الأزمة، وباتت البنية التحتية شبه مدمرة، أثناء الاقتتال بين الفصائل المرتزقة التابعة لتركيا وداعش والنظام السوري، وبعد تحرير المناطق من مرتزقة داعش باشرت بلدية الشعب بترميم وتعبيد الطرقات.

وبعد الانتهاء من مشروع تزفيت الطريق، طرحت بلدية الشعب ترميم وتعبيد الطريق الرئيسي في ناحية كفرنايا وترميم الحفر المنتشرة على الطرقات الرئيسية في مقاطعة الشهباء.

وتجدر الإشارة إلى أن بلدية الشعب طرحت مشروع تعبيد الطرقات عدة مرات وبدأت العمل عليه، إلا أن القصف أوقف العمل.

في هذا السياق التقت وكالة أنباء هاوار مع الرئيس المشترك لبلدية الشعب في إقليم عفرين محمد علو الذي أشار إلى أن الحرب تسببت بتخريب البنى التحتية "وعلى هذا الأساس عملنا على ترميم وتعبيد الطرق في مقاطعة الشهباء".

وتطرّق علو خلال حديثه إلى المعاناة من الظروف الصعبة وأضاف "بإمكانياتنا الضعيفة نعمل جاهدين لمساعدة أهالي عفرين المُهجّرين قسراً من ديارهم نتيجة العدوان التركي على عفرين".

(ن ح)

ANHA


إقرأ أيضاً