تشييع شهيدين والإعلان عن سجل آخر في الحسكة

شيّع أهالي مدينة الحسكة جثماني الشهيدين قاسم خلف المفلح الاسم الحركي "جراح"، وبشار عوض الاسم الحركي "دلكش"، فيما أعلن مجلس عوائل الشهداء عن سجل الشهيد حمود المفلح الاسم الحركي "صحراوي" وهم مقاتلون في قوات سوريا الديمقراطية.

واستلم المشيعون جثماني الشهيدين "جراح" و "دلكش" المقاتلين في قوات سوريا الديمقراطية اللذين استشهدا في ريف دير الزور، وتوجهوا بهما عبر موكب مهيب صوب مزار الشهيد دجوار في قرية الداودية، وسط رفع صور الشهداء وترديد الشعارات التي تمجدهم.

بدأت المراسم في المزار بالوقوف دقيقة صمت، تزامناً مع عرض عسكري قدمته وحدات حماية الشعب والمرأة، تلاها إلقاء عدة كلمات، منها كلمة باسم مجلس عوائل الشهداء، وأخرى باسم مكتب العلاقات العامة لوحدات حماية الشعب.

حيث قدمت الكلمات العزاء لذوي الشهداء، وأشادت بدور الشهداء في تحقيق الانتصارات في شمال وشرق سوريا والقضاء على مرتزقة داعش، وإفشال كافة المخططات التي كانت الأطراف الداعمة للمرتزقة تحيكها ضد المنطقة، معاهدين على مواصلة النضال على نهج الشهداء والحفاظ على مكتسباتهم.

ثم قرئت وثائق الشهداء من قبل عضوة مجلس عوائل الشهداء روجدا أحمد، وخلالها تم الإعلان عن سجل الشهيد حمود المفلح الاسم الحركي "صحراوي" المقاتل في صفوف قوات سوريا الديمقراطية الذي استشهد أثناء مشاركته في معركة دحر الإرهاب ضد مرتزقة داعش في دير الزور.

وفي نهاية المراسم وري جثمانا الشهيدين جراح ودلكش الثرى، وسط زغاريد الأمهات والشعارات التي تخلد الشهداء.

(كروب/ل)

ANAH


إقرأ أيضاً