تشييع جثمان الشهيد قتيبة والإعلان عن سجل الشهيد عادل في الحسكة

ودّع أهالي مدينة الحسكة جثمان الشهيد قتيبة العنادي الاسم الحركي قتيبة، إلى مثواه الأخير، وخلال المراسم أعلن عن سجل الشهيد كانيوار إبراهيم الاسم الحركي عادل، وذلك في مزار الشهيد دجوار بقرية الداودية.

استلم المشيعون جثمان الشهيد قتيبة العنادي الاسم الحركي قتيبة، عضو الأمن الداخلي في الحسكة من أمام مجلس عوائل الشهداء، والذي استشهد أثناء أدائه لمهامه العسكرية.

وانطلقوا بموكب ضم عشرات السيارات المزينة بصور الشهيد، متجهين نحو مزار الشهيد دجوار بقرية الداودية.

بدأت المراسم بدقيقة صمت, بالتزامن مع عرض عسكري قدمته قوات الأمن الداخلي (الاسايش), تلتها عدة  كلمات, باسم مجلس عوائل الشهداء ألقاها بدري الحوالة, باسم المجلس العسكري في الحسكة ألقاها حسين سلمو, الذين قدموا العزاء لذوي الشهداء، وتمنوا لهم الصبر والسلوان، وأشادوا بدور الشهداء ونضالهم في نيل المكتسبات وهزيمة المرتزقة وإرساء الاستقرار في المنطقة، معاهدين على السير على درب الشهداء حتى بناء سوريا حرة ديمقراطية لكافة مكوناتها.

ثم قرئت وثيقة الشهيد قتيبة، بالإضافة إلى إعلان مجلس عوائل الشهداء عن سجل الشهيد كانيوار إبراهيم الاسم الحركي "عادل" الذي استشهد في جبال كردستان في منطقة خاكورك.

ووسط زغاريد الأمهات وترديد الشعارات التي تمجد الشهداء، وري جثمان الشهيد قتيبة الثرى.

(كروب/ل)

ANHA


إقرأ أيضاً