ترميم مركز صحي يقدم الخدمات الطبية لـ 50 قرية

بدأت ورشات التأهيل في لجنة الصحة التابعة لمجلس الرقة المدني أعمال ترميم وإعادة تأهيل مركز القحطانية الصحي والذي يقع على بعد 5 كم غربي مدينة الرقة ويخدم حوالي 50 قرية في الريف الغربي، ورغم عمليات الترميم والتأهيل تقدم الكوادر الطبية بعض الخدمات الطبية كحالة إسعافية.

تعرضت البنية التحتية في الرقة وريفها للنهب والسرقة وتحويلها إلى مراكز ونقاط عسكرية خلال فترة تواجد المرتزقة، بالإضافة إلى تفخيخ وتدمير معظم المراكز الحيوية في المنطقة قبل ان تحررها قوات سوريا الديمقراطية.

معظم المراكز الصحية في الريف باشرت بتقديم خدماتها الطبية بواقع حال لا يرتقي للمستوى المطلوب مع ضعف الإمكانات وذلك بشكل إسعافي بعد تحرير المدينة والريف.

ومن بين المراكز الصحية، مركز القحطانية والذي باشرت ورشات الترميم والتأهيل أعمالها المدنية والفنية التي من شأنها تحسين حال المركز للمستوى المرغوب.

ورغم أعمال الترميم والتأهيل تعمل الكوادر الطبية في المركز على خدمة الأهالي وتقدم الخدمات الطبية العاجلة، أو تحويل المرضى إلى المراكز الطبية في الرقة حسب حاجة المريض.

الممرضة في المركز الصحي أمينة الشيخ عيسى تحدثت قائلة: "المركز مهم جداً كونه يقع في المحيط الغربي لمدينة الرقة والذي يخدم نسبة جيدة من الأهالي تقدر بـ 50 قرية في الريف الغربي بمساعدة مركز الخاتونية حيث يعدان المركزين الوحيدين في الريف الغربي والمنطقة بحاجة ماسة للخدمات الطبية، وخلال الأيام القادمة سيتم افتتاح المركز بشكل رسمي ونطالب المنظمات الدولية بتقدم المساعدات للمركز".

يذكر أن لجنة الصحة أنشأت عدداً من المراكز الصحية في قرى وبلدات وأرياف الرقة لتقديم الخدمات الطبية المجانية للأهالي لتطوير الواقع الطبي في الريف والمدينة، فيما يؤدي الهلال الأحمر الكردي دوراً بارزاً في الرقة وريفها.

(ح ع- س)

ANHA

 


إقرأ أيضاً