تدريب 250 مديراً لتشكيل الرئاسات المشتركة لمدارس منبج وريفها

استمراراً لخطة لجنة التربية والتعليم في منبج وريفها في إعداد الدورات الخاصة بالمعلمين والمدراء في المدينة والريف, اختتمت اللجنة دورة لمدراء مدارس مدينة منبج وريفها.

اختتمت لجنة التربية والتعليم في منبج وريفها ظهر اليوم الدورة الخاصة بمدراء المدارس, انضم إليها ما يقارب 250 مديراً، في خطوة منها لتشكيل الرئاسات المشتركة لمدارس المدينة والريف.

واستمرت الدورة مدة خمسة أيام متواصلة, حيث بدأت يوم الأحد 18 آب من العام الجاري, وانتهت اليوم الخميس, وكان معدل التدريب اليومي 4 ساعات لكل يوم. وكانت لجنة التربية والتعليم قد نظمت مسبقاً عدة دورات أخرى, منها في اللغات والرياضة والموسيقا.

وفي هذا السياق تحدث المنسق العلمي العام لدورة مدراء مدارس منبج وريفها الموجه الاختصاصي حسن العبدالله وقال: "بعد انتهاء العام الدراسي بداية صيف العام 2019, بدأنا بدورة منهجية لمعلمي الصف, وبعد انتهاء الدورات, نظمنا دورات خاصة بمدراء المدارس في منبج وريفها, ضمت الدورة خمس قاعات, تشمل كل قاعة قرابة 40 مديراً".

وعن التدريب الذي تلقاه المدراء أردف العبدالله قائلاً: "يتلقى المدراء خلال الدورة تدريباً على العمل الإداري, هناك خمسة مقررات علمية أولها حول مهام المدير, والثاني حول أنماط الإدارة, أما المقرر الثالث فكان يتمحور حول فن الاتصال, والعلاقات الإنسانية, وهناك مقرر آخر للسجلات الإدارية, ومقرر للسجلات المالية".

واختتم العبدالله حديثه بتوضيح الهدف من الدورة: "الهدف الأساسي هو رفع مستوى الشخص الإداري حتى يؤدي مهامه بشكل جيد".

وتتابع لجنة التربية والتعليم خطتها في تدريب وتأهيل المعلمين والمدراء, مع العلم أنه سيتم تشكيل رئاسات مشتركة لمدارس منبج وريفها.

(ر ش/ن ح)

ANHA


إقرأ أيضاً