تخديم مخيم الهول بـ3 مشافي ميدانية

تسعى إدارة مخيم الهول لافتتاح 3 مشافي ميدانية داخل المخيم, لتوفير الرعاية الصحية والاستجابة السريعة مع الحالات المرضية الواردة إليها ولخدمة أكثر من 73 ألف نازح ولاجئ, ودخل تجهيز المشافي الميدانية الثلاثة حالياً مرحلته الأخيرة وهي التزويد بالمعدات التقنية.

في خطوة جديدة من قبل إدارة مخيم الهول الواقع 45 كيلو متراً شرق مقاطعة الحسكة والتي تعتبر من الخطوات الأكثر أهمية لدى قاطني مخيم الهول, تعمل الإدارة جاهدة  لافتتاح 3 مشافي ميدانية داخل المخيم تضم كافة الاختصاصات الطبية لتقديم العلاج والعناية للحالات المرضية, لتدخل في خدمة أكثر من 73 ألف نازح ولاجئ من قاطني المخيم.

هذا وكان مخيم الهول قد شهد توافداً كثيفاً للنازحين وعوائل مرتزقة داعش مع انطلاق المرحلة الأخيرة من حملة عاصفة الجزيرة, التي أطلقتها قسد لتحرير كامل الريف الشرقي لمدينة دير الزور من مرتزقة داعش, حتى وصل عدد قاطنيه مع انتهاء الحملة العسكرية إلى أكثر من 73 ألف قاطن بين نازحين وعوائل مرتزقة داعش ولاجئين عراقيين.

حيث تعمل حالياً إدارة مخيم الهول التابعة للإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا بالتعاون مع بعض الجمعيات والمنظمات الدولية على التركيز على الجانب الصحي والخدمي في المخيم, ونظراً لضرورة تأمين الرعاية الصحية والطبية لهذه الأعداد الهائلة الوافدة إلى المخيم, بادرت الإدارة إلى إنشاء 3 مشافي ميدانية بدعم من جمعيات صحية محلية كالهلال الأحمر الكردي ومار يعقوب, وعملية التجهيز دخلت في مراحلها النهائية.

من جهتها الرئيسة المشتركة لمخيمات إقليم الجزيرة ماجدة أمين أشارت إلى أن الغاية من إنشاء المشافي الثلاثة هي توفير الرعاية الصحية بشكل أفضل وأسهل للحالات المرضية الوافدة إلى النقاط الإسعافية في المخيم, وتخفيف الضغط عن مشافي مقاطعة الحسكة, وللحاجة الملحة لهذا المخيم إلى هذه المشاريع التي تخدم القطاع الصحي.

وعن إمكانيات الاستيعاب لكل مشفى من المشافي الثلاثة قالت ماجدة أمين:" كل مشفى سيحتوي على 30 سريراً, وسيعنى كل مشفى بجميع الاختصاصات الطبية, منها الجراحة والعظمية وغيرها, حتى أنها ستكون مخدمة بغرف عمليات أيضاً لتتجاوب مع الحالات المستعجلة الواردة إليها".

(ل)

ANHA


إقرأ أيضاً