بنود الاتفاق الأمريكي- التركي

قال مايك بنس نائب الرئيس الأمريكي يوم الخميس عقب محادثات مع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إن تركيا وافقت على وقف إطلاق النار لمدة خمسة أيام في شمال شرق سوريا للسماح "بانسحاب القوات الكردية".

وأبلغ بنس مؤتمرا صحفيا بعد محادثات استغرقت أكثر من أربع ساعات بالقصر الرئاسي في أنقرة ”اتفقت الولايات المتحدة وتركيا اليوم على وقف إطلاق النار في سوريا“.

وأضاف ”الجانب التركي سيوقف عملية نبع السلام لمدة 120 ساعة من أجل السماح بانسحاب وحدات حماية الشعب الكردية من المنطقة الآمنة".

من جانبه، قال وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو، خلال مؤتمر صحفي، اليوم ، بأن أنقرة أكدت خلال الاجتماع مع مايك بينس، نائب الرئيس الأمريكي، على وحدة الأراضي السورية.

وشدد وزير الخارجية على أنه تم التأكيد على تعليق "عملية نبع السلام" العسكرية وليس وقفها بشكل تام لمراقبة "انسحاب التنظيمات المسلحة".

وقال تشاووش أوغلو إن أنقرة اتفقت مع الجانب الأمريكي على سحب الأسلحة الثقيلة من "القوات الكردية "وتدمير مواقعها، مؤكدا أن أنقرة لم تقدم أي تعهد بشأن كوباني.

ولفت إلى أنهم سيناقشون مع روسيا وضع منبج وبعض المناطق الأخرى بعد دخول القوات السورية إليها.

وجدد في السياق أن من المهم بالنسبة لتركيا إنهاء "جميع العناصر المسلحة" وإقامة "منطقة آمنة" بعمق 32 كلم وبطول 444 كلم حتى حدود العراق شرق نهر الفرات بسوريا.

(م)


إقرأ أيضاً