بمناسبة 19 تموز YPG تستذكر شهداءها وتجدد العهد بحماية مكتسبات الثورة

بمناسبة حلول الذكرى السنوية لثورة 19 تموز استذكرت وحدات حماية الشعب (YPG) تضحيات "الشهداء الذين أناروا لنا الطريق بتضحياتهم"، معاهدة بأنه "ستبقى قواتنا ملتزمة بمسؤولياتها على أكمل وجه، وسنستمر بحماية مكتسبات ثورتنا وسنكون الضمانة الأكيدة لحماية شعبنا وصولا إلى حياة حرة كريمة".

وأصدر المركز الإعلامي لوحدات حماية الشعب بياناً إلى الرأي العام بمناسبة حلول ذكرة ثورة 19 تموز، جاء فيه:

"تمر علينا الذكرى الثامنة لانطلاق ثورة (19 تموز) التي بدأت شرارتها مستلهمة مبادئها من المجتمع الأخلاقي و النضال السياسي و نظمت نفسها وفق مبادئ التوازن الاجتماعي في إطار ثورات ربيع الشعوب والثورات الاجتماعية حيث أثبتت مكونات روج آفا و شمال شرق سوريا ومن خلال قيامها بثورة (19 تموز) للعالم، أن نظاما ديمقراطيا وحياة حرة كريمة ، لا يمكن تحقيقها إلا وفق مبدأ اتحاد المكونات ومنهج ثورات ربيع الشعوب و من خلالها يمكن تصور الحلول الديمقراطية.

لقد كان مبدأ أخوة الشعوب هو الأرضية الصلبة التي استطاع المجتمع من خلاله بحماية نفسه ومكتسباته و كذلك حماية البشرية أجمعها من خطر الإرهاب المتمثل بداعش واليوم تناضل بقوة لكي تقدم للعالم نموذجا للحل وكانت قواتنا هي التي تحملت مسؤولياتها وفق مبدأ حق الدفاع المشروع ولعبت دورا تاريخيا في هذه الثورة، وخطت خطوات كبيرة في خدمة الإنسانية والوطن.

دون شك، هذه الانتصارات و المنجزات كانت نتيجة لتضحيات كبيرة، حيث ضحى خيرة بنات وأبناء هذا الوطن بأرواحهم في ساحات النضال والكفاح متحملين مسؤولياتهم التاريخية وبدماء عشرات الآلاف من أبناء و بنات روج آفا أوصلوا صوت ثورة (19 تموز) للعالم أجمع.

على ذلك، فإن المسؤولية التي ألقتها الثورة على كواهلنا، وتضحيات شهداءنا العظام الذين أناروا لنا الطريق بتضحياتهم، ستبقى قواتنا ملتزمة بمسؤولياتها على أكمل وجه، وسنستمر بحماية مكتسبات ثورتنا وسنكون الضمانة الأكيدة لحماية شعبنا وصولا إلى حياة حرة كريمة.

إننا في وحدات حماية الشعب (YPG) و في الذكرى الثامنة لثورة (19 تموز) نستذكر جميع شهدائنا وننحني إجلالا لأرواحهم ونجدد العهد لهم على مواصلة الكفاح على دربهم  وإذ نبارك لشعبنا الذكرى الثامنة للثورة نؤكد لشعبنا في روج آفا وشمال شرق سوريا على الاستمرار في تحمل مسؤولياتنا الثورية حتى الوصول إلى النصر النهائي.
(ل)

ANHA


إقرأ أيضاً