بلدية الشعب في المزارع تطلق حملة نظافة للقرى التابعة لها

تسعى بلدية الشعب في المزارع والواقعة في قرية ربيعة غرب مدينة الرقة  بـ 5 كم إلى تطوير الواقع الخدمي في المنطقة.

تأسست في ريف مدينة الرقة العديد من بلديات الشعب لخدمة الأهالي، منها بلدية الشعب في قريتي حزيمة والأسدية في الريف الشمالي، بلدية الكرامة في الريف الشرقي، وفي الريف الجنوبي بلدية الكسرات وفي الريف الغربي بلدية كديران. وكون هذه البلديات بعيدة عن مركز مدينة الرقة, تم تأسيس بلدية في الريف الغربي للمدينة يتبع لها القرى القريبة وهي بلدية المزارع في قرية ربيعة.

يتبع لبلدية الشعب في المزارع (ربيعة) أكثر من 15 قرية ومزرعة منها: حطين، القحطانية، يعرب، الصكورة، العدنانية، المزيونة، الخاتونية، الجزرة، حاوي الهوى، الحصيوة والمحوكية.

تأسست البلدية في الـ 5 من كانون الثاني من العام الجاري وساهمت في عودة الأهالي إلى المنطقة حيث يقدر عدد السكان في تلك القرى بـ 56 ألف نسمة. وسعت البلدية خلال علمها إلى إنجاز أعمال خدمية والتي كانت تتركز على حملات النظافة المتكررة في المنطقة وكان آخرها يوم أمس والتي شملت عدة قرى في ريف الرقة الغربي منها مزرعة العدنانية ويعرب وربيعة والقحطانية .

الرئيس المشترك لبلدية الشعب في المزارع مهند الهلال قال إن الأعمال تركزت على ترحيل مكبات القمامة الأساسية، بالإضافة إلى تسيير3 جرارات بشكل يومي والمخصصة لنقل القمامة من أمام منازل الأهالي في المناطق التي تتبع للبلدية, وتعمل البلدية على تنظيم وفتح الطرقات الأساسية والفرعية في القرى التابعة للبلدية، حيث تم إنهاء العمل على الطريق الواصل إلى السوق (بازار العدنانية) والعمل جار ومستمر بالإمكانيات المتوفرة على الطرق الأخرى.

وتضمن خطة البلدية بحسب الهلال عدة مشاريع خدمية منها ردم وتأهيل الطرق وتعبيدها وإصلاح الأرصفة بالإضافة إلى العديد من المشاريع الزراعية كزراعة الأشجار في المنصفات الطرقية .

الهلال وعد الأهالي بالمثابرة على العمل للوصول إلى الغاية المطلوبة والمرجوة من وجود مركز للبلدية في المنطقة. 

( ح ع -ك)

ANHA


إقرأ أيضاً