بلدية الشعب تزيل أبنية مخالفة في قرية "الصعوة" وتفتح شوارع مغلقة

عملت بلدية الشعب في قرية الصعوة بريف دير الزور الغربي اليوم على إزالة بعض المنازل والجدران المخالفة، وفتحت شوارع كانت مغلقة نتيجة تلك الأبنية العشوائية.

استجابة لشكاوى الأهالي المتكررة حول زيادة الأبنية المخالفة وتجاوز البعض ليبنوا المنازل والجدران على أراضي تعتبر ملكية عامة، وتسبب تلك العشوائيات بسد بعض الطرق وتضييق بعضها الآخر، وعليه عملت بلدية الشعب اليوم على رفع كتاب لهيئة الخدمات والبلديات التابعة للمجلس المدني بإقليم دير الزور  وبدورها قامت الأخيرة بتشكيل لجنة من عدة مهندسين مختصين للكشف على المخطط التنظيمي للقرية, وتبّين من خلال عمل اللجنة وجود عدد من المنازل المخالفة المبنية على أراضي تعتبر ملكية عامة وشوارع فرعية.

وعليه بدأت البلدية عبر آلياتها بهدم تلك المنازل المخالفة وإزالة الركام وفتح الشوارع المغلقة، وبهذا الخصوص التقت وكالتنا ANHA  بالرئيس المشترك لمجلس بلدية الشعب في قرية "الصعوة " زكريا العساف الذي أكد أن البلدية أزالت اليوم 3 منازل كانت مبنية على أراضي تعتبر ملكية عامة، وذلك باستغلال بعض الأهالي الفراغ الأمني الذي حصل أثناء سيطرة مرتزقة داعش على المنطقة, مضيفاً أن البلدية فتحت أيضاً 5 شوارع رئيسة وعدة طرق فرعية كانت مغلقة منذ مايقارب 6 سنوات نتيجة تجاوزات البعض أثناء بناء منازلهم.                                                                                                               ونوّه العساف بأن البلدية ستستمر بهدم جميع الأبنية المخالفة للمخطط التنظيمي للقرية واسترجاع حق الملكية العامة للشعب.

كما أكد العساف في نهاية حديثة أن البلدية تتطلع للقيام بعدة مشاريع خدمية أهمها توسيع الطريق العام الواصل بين قريتي الزغير والصعوة، وبناء عبارة لمياه الأمطار, كما تتطلع أيضاً لتنفيذ مشروع صرف صحي بطول 2,5كم يخدم أكثر من 10 آلاف نسمة في قرية الصعوة.

يذكر أن بلدية الشعب في قرية الصعوة وعلى الرغم من إمكانياتها المحدودة تعمل جاهدة للنهوض بالواقع الخدمي في المنطقة حيث نفذت في تموز الماضي مشروع تمديد شبكة خطوط مياه فرعية بطول 1600 م.

(ب ع/ل)

ANHA


إقرأ أيضاً