بعد اقتحام ميدان الاعتصام؛ تجمع المهنيين السودانيين يدعو لعصيان مدني شامل

دعا تجمع المهنيين السودانيين إلى عصيان مدني شامل في جميع المدن السودانية، وذلك بعد بدء قوات الجيش السوداني فض اعتصام القيادة العامة للقوات المسلحة في العاصمة الخرطوم، حسبما نقل موقع السي ان ان عن صفحة التجمع على فيسبو

وقال التجمع الذي يُعد المحرك الرئيسي للمظاهرات التي أطاحت بالرئيس السوداني السابق عمر البشير، إن المتظاهرين أمام مقر القيادة العامة للقوات السودانية المسلحة يتعرضون لـ"مجزرة في محاولة لفض الاعتصام"، مشيراً إلى أن قوات الجيش السوداني قد حشدت أعداداً كبيرة من عناصرها لفض الاعتصام باستخدام الرصاص الحي، على حد وصف التجمع في صفحته على فيسبوك.

ودعا تجمع المهنيين السودانيين الشعب السوداني للخروج إلى الشوارع والتظاهر السلمي في كل أنحاء البلاد مع إغلاق كافة الطرق والكباري والمنافذ بالمتاريس والشروع في العصيان المدني الشامل للمطالبة بإسقاط المجلس العسكري الانتقالي الحاكم في البلاد.

كما ناشد التجمع ضباط وضباط صف الجيش السوداني بحماية المتظاهرين والتصدي لما سماه "الميليشيات التي تستبيح الدماء والحرمات في الشوارع".

وأفادت وكالة رويترز بأن قوات الأمن السودانية اقتحمت موقع الاعتصام في وسط الخرطوم في ساعة مبكرة من صباح الاثنين وسط طلقات نار فيما وصفها ناشطون بأنها محاولة لفض الاعتصام أمام مقر وزارة الدفاع.

وقالت لجنة أطباء السودان المركزية المرتبطة بالمحتجين إن ما لا يقل عن شخص واحد قُتل كما أصيب عدة أشخاص آخرين خلال الهجوم الذي مازال مستمراً.

وقال تجمع المهنيين السودانيين، وهو الجماعة الرئيسية المنظمة للاحتجاج، في بيان ”يقوم المجلس العسكري الانقلابي الآن بإبراز وجهه القميء من خلال إحضاره قوات نظامية بعدد ضخم جداً لميدان الاعتصام للقيام بعملية فض ممنهج لاعتصامنا الباسل أمام القيادة العامة“.

(م ش)


إقرأ أيضاً