بدء عبور المشاة على جسر الرقة القديم

بدأت حركة المشاة على جسر الرقة القديم (جسر المنصورة)، بعد أن تم وضع آخر قطعة معدنية للجسر، وخلال الأيام القليلة القادمة سيكون الجسر مفتوحاً بشكل رسمي أمام حركة المركبات الصغيرة.

أمينة العلي/ الرقة

أيام قليلة وينتهي العمل على إعادة ترميم جسر الرقة القديم لتنتهي به معاناة أهالي ريف الرقة الجنوبي وخلاصهم من العبور بما أطلقوا عليها قوارب الموت.

منذ مطلع العام الماضي  ومجلس الرقة المدني يعمل على إعادة تأهيل وترميم جسر الرقة القديم (جسر المنصورة) والذي يعد الشريان الرئيسي لمدينة الرقة وصلة الوصل بين الريف الجنوبي ومدينة الرقة.

أعمال دؤوبة وحثيثة قدمتها اللجنة المشرفة على أعمال الترميم وإعادة جسر الرقة القديم، بحيث بدأ عبور المشاة عليه للمرة الأول بعد انتهاء اللجنة من وضع آخر قطعة من القسم المعدني للجسر.

عبد الرحمن محمد الحسن نائب المشرف على أعمال تأهيل جسر الرقة المدني تحدث قائلاً: "تم ترميم وتجهيز القسم المعدني والآن نعمل على وضع الصفيحة الأخيرة من القسم المعدني، قمنا بإحداث التجارب على القسم الإنشائي وللأمان يسمح فقط بمرور مركبات لا يزيد وزنها عن 4 أطنان، حالياً يعبر عليه  المشاة وخلال الأيام القليلة سيكون جاهزاً لعبور المركبات".

المواطنة ثريا الحسن عبرت عن فرحها وشكرها لمجلس الرقة المدني على إنهاء معاناتهم والعبور في البرك التي وصفتها بقوارب الموت.

(س)

ANHA


إقرأ أيضاً