بانوراما شمال سوريا 2019... ورفع مستوى النضال أمام مساعي الاحتلال

شهدت سنة 2019، في روج آفا وشمال شرق سوريا عموماً، مرحلة نضال مليئة بالانتصارات والمقاومة في وجه داعش والاحتلال التركي ومرتزقته، إلى جانب جولات دبلوماسية كثيفة ومهمة في الداخل والخارج تكللت بالتعريف بالمشروع الوطني، لشعوب المنطقة وللعالم، ترافقت بمحاولات تغيير ذهنية النظام السوري في سبيل الوصول إلى حل سلمي يكفل ضمان حماية حقوق كافة المكوّنات السورية وحماية سيادة الأراضي السورية وشعبها.

كانت أبرز الأحداث التي شهدتها منطقة شمال وشرق سوريا على الصعيد السياسي هو الحركة الدبلوماسية الكثيفة من وإلى أوربا والدول العربية، وبين الأحزاب الكردستانية، إلى جانب دخول الإدارة الذاتية في مرحلة جديدة ومصيرية ضمن السياسات الدولية،

أما على الصعيد العسكري فكانت مقاومة الكرامة والتصدي للاحتلال التركي ومرتزقته بعد هزيمة داعش، الحدث الأبرز الذي أضعف تركيا وعمّق عزلتها أكثر في الساحة الدولية والداخلية، رغم المجازر التي ارتكبتها في الشمال السوري.

أحداث وتطورات هامة على الصعيدين العسكري والسياسي

بتاريخ 27-3-2019 عُقد الملتقى السوري- السوري برعاية ومبادرة من مجلس سوريا الديمقراطية، بمشاركة 148 شخصية سياسية واجتماعية يُمثلون تنظيمات وأحزاب سياسية واجتماعية في كافة أرجاء سوريا. وذلك لتقوية الحل السلمي السياسي وإنهاء الاحتلال على الأراضي السورية.

وبتاريخ 3-4-2019 انطلقت فعاليات ملتقى العشائر السورية، بمبادرة من مجلس سوريا الديمقراطية في عين عيسى، لدعم وبناء الإدارة الذاتية وقوات سوريا الديمقراطية، والتخلص من الإرهاب في المنطقة والتكاتف لقطع الطريق أمام ال أجندات الإقليمية في المنطقة.

بتاريخ 23 -4-2019، وعلى صعيد الحملات الدبلوماسية، دخل وفد من البرلمان الأوربي وباحثين وصحفيين غربيين إلى شمال سوريا، في زيارة رسمية، للتعرف على الأوضاع والمشروع الديمقراطي، من أجل تقديم الدعم السياسي للإدارة الذاتية، بعد تمكن قوات سوريا الديمقراطية من دحر الإرهاب وإعلان الانتصار عليه.

وبتاريخ 21-4-2019، زارت السيدة كورين مورال من الحزب اليساري الفرنسي مع وفد صحفي، شمال سوريا، وأجرت عدة لقاءات، طرحت فيها أسئلة تتمحور حول الإدارة الذاتية والوضع السياسي العام والعدوان التركي واحتلال مدينة عفرين والموقف الفرنسي من هذا العدوان.

وفي 8-6-2019 زار وفد مشترك من وزارتي الخارجية الفرنسية والهولندية، مقر دائرة العلاقات الخارجية للإدارة الذاتية في بلدة عين عيسى، للتأكيد على دعم بلادهم لقيام محكمة دولية في مناطق الإدارة الذاتية لمحاكمة داعش.

وبتاريخ 12-6-2019 زار المبعوث الأمريكي للتحالف الدولي ويليام روباك برفقة مسؤولين رفيعي المستوى في الإدارة الأمريكية إلى شمال سوريا، وأجرى لقاءات مع الإدارة الذاتية في شمال سوريا، بالإضافة إلى جولة ميدانية في إقليمي الفرات والجزيرة.

وأيضاً بتاريخ 12-6-2019 زار وفد دبلوماسي رفيع المستوى من الوزارة الخارجية البلجيكية، مسؤولين في الإدارة الذاتية الديمقراطية، وأكّد دعمه الإنساني المباشر للإدارة الذاتية وللتسوية السياسية في سوريا.

بتاريخ 4-7-2019، وعلى الصعيد الداخلي، عقد المؤتمر الوطني الكردستاني اجتماعاً مُوسّعاً لـ 28 حزباً في روج آفا لتخرج بمسودة وثيقة سياسية تهدف لتوحيد الصف الكردي. وذلك بعد أن شكلت لجنة للتباحث مع الأحزاب الكردستانية بتاريخ 1-1-2019.

وبتاريخ 6-7-2019 نظم مركز روج آفا للدراسات الاستراتيجية، منتدى دولياً حول داعش، شارك فيه باحثين وأكاديميين وأساتذة جامعات أوربية وعربية وكردية، والتي استمرت لـ3 أيام لتخرج بجملة توصيات يمكن البناء عليها في المستقبل فيما يتعلق بمحاكمة داعش والأطراف الداعمة لها.

وأصدر بتاريخ 8 -8-2019، مكتب القرن الحقوقي الخاص بالقائد أوجلان بياناً، كشف فيه عن مضمون الرسالة التي بعث بها القائد أوجلان من سجنه إلى تركيا والقوى العالمية، والتي أبدى فيها استعداده للحل وتجنيب المنطقة ويلات الحرب وتحقيق السلام في أقصر مدة.

في 18- 12- 2019 عقد ملتقى ’الإبادة العرقية والتغيير الديمغرافي في شمال وشرق سوريا‘ الذي نظمه مركز روج آفا للدّراسات الاستراتيجيّة  NRLS في صالة مركز آرام تيكران للثقافة والفن في بلدة رميلان، بمشاركة 115 مندوباً من مختلف مناطق شمال وشرق سوريا.

عسكرياً..

بتاريخ 14-6-2019 شكل أول مجلس عسكري في كرى سبيتل أبيض، ضمن قوات سوريا الديمقراطية، وبعدها شكّلت قوات سوريا الديمقراطية خلال عام 2019، 11 مجلس عسكري في كل من "كوباني، الرقة، الطبقة، سري كانيه، قامشلو، الهول، دير الزور، الدرباسية، الشدادي، الحسكة، ديريك" ولا تزال عملية إعادة هيكلة هذه القوات مستمرة.

وبتاريخ 16-1-2019 حدث تفجير إرهابي وسط مدينة منبج مُستهدفاً مجموعة عسكرية مشتركة لقوات مجلس منبج العسكري والجيش الأمريكي، راح ضحيتها 16 مدنياً وعسكرياً، بينهم 4 جنود أمريكيين وجرح ثلاثة آخرين. وجاء التفجير إبان إعلان أمريكا انسحابها من سوريا، ليُصرّح إيمانويل ماكرون بعد التفجير، بأن الجنود الفرنسيين باقيين في المنطقة لعام 2019، وأن التهديد مستمر على أوربا.

في 23-3-2019 أصدرت القيادة العامة لقوات سوريا الديمقراطية بياناً بإعلان الانتصار وهزيمة داعش على جغرافية سوريا، وذلك بحضور قادة التحالف الدولي ومسؤولي الإدارات الذاتية في شمال وشرق سوريا، لتشهد مدن سوريا وأوربا تظاهرات عارمة تُحيي الانتصار التاريخي.

بتاريخ 29-6-2019، بدأت قوات سوريا الديمقراطية تأخذ منحىً جديداً على الصعيد الدولي، لتصبح قوات عسكرية مُعترف بها دولياً، من خلال توقيع هذه القوات خطة عمل مع الأمم المتحدة في جنيف 29 حزيران المنصرم.

وبتاريخ 9-10-2019 أعلنت دولة الاحتلال التركية ومرتزقتها مباشرة غزوها وهجومها على أراضي شمال وشرق سوريا، وذلك باستهداف مدينتي سرى كانيه وكرى سبي/تل أبيض، وقصفت بالمدفعية والطائرات المُسيرة كامل الشريط الحدودي في شمال سوريا، مرتكبةً جرائم حرب، ومحدثة كارثة إنسانية فظيعة، وهذه هي إحصائيات جرائم الاحتلال التركي:

فُقد 478 مدنياً لحياته سواء بقصف الطيران أو المدفعية أو القتل ميدانياً عن طريق عناصره ومرتزقته الإرهابيين، وجرح 1070 آخرين، ونزح أكثر من 300 ألف مدني، كما خرجت 810 مدرسة عن خدمات التعليم وحُرم 86 ألف طالب وطالبة من الالتحاق بمدارسهم، إلى جانب تدمير البنية التحتية لمعظم المرافق العامة والخدمية، ترافق ذلك مع عمليات نهب وسرقة وخطف من أجل طلب الفدية، وحجز منازل المدنيين وتوزيعها كغنائم على عوائلهم وعناصرهم.

وفي 2-12-2019 ارتكب جيش الاحتلال التركي مجزرة مُروّعة بحق نازحي عفرين، في ناحية تل رفعت بمقاطعة الشهباء، راح ضحيتها 10 مدنيين بينهم 8 أطفال وجرح 12 آخرين.

المجتمع والحياة في شمال سوريا وإعادة الحياة إلى مناطق دير الزور

كانت الحركة الاجتماعية والخدمية في شمال وشرق سوريا متفاوتة بسبب التهديدات التركية واعتداءاتها المستمرة والمُتعمدة بحق شعوب المنطقة، مما أدى إلى سخط داخلي في شمال وشرق سوريا، والذي أدى أيضاً إلى اندلاع تظاهرات واعتصامات وفعاليات دون انقطاع خلال سنة كاملة، من قبل مُكوّنات المنطقة.

عدة أحداث هامة..

بتاريخ 8-1-2019 افتتحت هيئة العدالة في ريف دير الزور بالتعاون مع مجلس دير الزور المدني، ديوان العدالة الاجتماعية في بلدة الكسرة، وذلك ضمن المساعي لتكثيف العمل القضائي في المنطقة.

بتاريخ 21-1-2019، ومن الأحداث الهامة على صعيد الخدمات الصحية، افتُتح أول مشفى خاص لأمراض القلب والعين في إقليم الجزيرة، وذلك في حي العنترية بمدينة قامشلو بتاريخ

05-02-2019، وتحت شعار "عفرين.. سنزهر من جديد"، ولتوحيد روح المقاومة في روج آفا انطلقت قافلة الزيتون للمثقفين، من كوباني، وذلك بزرع أشجار الزيتون من مناطق الفرات وصولاً إلى نهر دجلة في إقليم الجزيرة،

في 3-2-2019 عادت الحياة الرياضية إلى الملعب الأسود وسط مدينة الرقة، عبر افتتاح أول دوري للجنة الرياضة في المجلس المدني، بعد سنوات من تحويلها لمعسكرات وسجون وميدان للقتل من قبل داعش. 

وفي 16ـ2ـ2019 باشرت لجنة الزراعة في مجلس دير الزور المدني بأعمال إعادة تأهيل مشروع قناة ري الخابور لتزود أكثر من 500 ألف نسمة بمياه الشرب وتوفير مياه الري لأراضٍ تصل مساحتها إلى أكثر من 250 ألف دونم.

بتاريخ 20-2-2019 بدأ الكونفرانس الثاني لشبيبة الشرق الأوسط والذي دام يومين، ليخرج بانتخاب منسقيه عامة لشبيبة الشرق الأوسط، وعدة توصيات وقرارات مهمة تخص حماية المُكوّنات والإثنيات في الشرق الأوسط، من براثن الأنظمة المُستبدة والمحتلة، ودعم ثورة روج آفا.

كما شهد شهر آذار فعاليات ضخمة فيما تخص مناسبات الـ 8 من آذار و11 آذار ونوروز 2019، لمساندة معركة دحر الإرهاب ومقاومة ليلى كوفن، ورفض العزلة على القائد واستمرار الاعتصامات على الحدود تنديداً بالتهديدات التركية.

ومنذ 2-6-2019 نشبت حرائق مفتعلة في أراضي شمال وشرق سوريا، لتستمر خلال شهر حزيران كاملة، حيث أضرت بمحاصيل الأهالي وأرواحهم وممتلكاتهم، وقُدّرت الخسائر بـ 435500 دونم اً، وفقدان 14 شخصاً لحياته، كما احترقت 56240 شجرة مثمرة، و44 طناً من القمح والشعير المُكيّس.

ANHA


إقرأ أيضاً