انفجار يهز العاصمة الأفغانية ولا أنباء عن خسائر بشرية

هز انفجار في منطقة راقية بالعاصمة الأفغانية يوم الأربعاء، استهدف مجموعة مساعدات أجنبية.

نقلت وكالة رويترز عن مسؤولين أمنيين قولهم :" أن انفجار سيارة ملغومة في كابول استهدف مجموعة مساعدات أجنبية ."

وتم تشديد الإجراءات الأمنية حول كابول منذ أن أعلن مقاتلو طالبان عن هجومهم السنوي في الربيع وتعهدت الجماعة باستهداف منشآت حكومية أفغانية وأجنبية.

وقال المتحدث باسم وزارة الداخلية نصرت رحيمي إن الانفجار وقع في منطقة شهرنو في كابول ، لكنه لم يكن لديه تفاصيل عن الخسائر البشرية.

وأضاف رحيمي أن هناك إطلاق نار متقطع في المنطقة.

وقال قيس زمان ، أحد الشهود ، إن موقع الانفجار كان قريباً من مكتب النائب العام، وتم تطويق المنطقة، بينما هُرعت سيارات الإسعاف وسيارات الشرطة إلى مكان الحادث.

ويأتي الانفجار بعد ما يزيد قليلاً عن أسبوعين من استهداف مسلحين لوزارة الاتصالات في وسط كابول ، مما أسفر عن مقتل سبعة أشخاص على الأقل. وقد أعلن تنظيم داعش تبني هذا الهجوم.

(م ش)


إقرأ أيضاً