انطلاق سلسلة اجتماعات تعريفيه بيوم الـ25تشرين الثاني بمنبج

نظم مجلس المرأة في منبج اليوم اجتماعاً  في قرية عين الجاموس التابعة لخط تل حوذان الواقعة جنوب مدينة منبج لشرح  وتعريف باليوم العالمي لمناهضة العنف ضد المرأة.

باقتراب يوم العالمي لمناهضة العنف ضد المرأة الذي يصادف 25 تشرين الثاني الجاري، اطلق مجلس المرأة في منبج وريفها حملة تضم سلسلة اجتماعات تعريفيه بيوم العالمي لمناهضة العنف ضد المرأة، تحت شعار " بثورة المرأة الحرة سنبني مجتمع خالي من العنف".

وشارك في الاجتماع العشرات من اهالي القرية بالإضافة إلى حضور عضوات مجلس المرأة.

وبدأ الاجتماع بالوقوف الحضور دقيقة صمت, من ثم تحدثت الادارية في مجلس المرأة هالة الحسن  والتي عرفت بذلك اليوم, واشارت بأن المرأة تعرضت لعنف والظلم  والاضطهاد الاستعباد  ومازالت تعاني إلى يومنا هذا, ويوم 25 تشرين الثاني هو اليوم الذي اغتيل فيه الاخوات ميرابال من قبل الحاكم ترخيلو في ولاية هاتاي ، وبأن الاخوات ميرابال لم يقبلن الظلم الذي مورس عليهن لذلك قاومن الحاكم الظالم وعلى اثرها تم اغتيالهن".

واكدت هالة بأن اليوم ما تتعرض لها نساء مناطق شمال وشرق سوريا من قبل الاحتلال التركي اشبه بذلك العنف الممارس منذ القدم وبات يتجدد على يد فصائل ومرتزقة تدعمها الدولة التركية".

ومن جانبها عرفت الناطقة باسم مجلس المرأة ابتسام عبد القادر  بأنواع العنف التي تتعرض لها المرأة  ومنها العنف اللفظي والجسدي والجنسي.

وسيستمر سلسلة اجتماعات مجلس المرأة التعريفية بيوم الـ25 من تشرين الثاني  لمدة 7 ايام متواصلة.

(س ع/م ح)

ANHA


إقرأ أيضاً