الوفد الفرنسي يكشف عن الهدف من زيارته  لمناطق الإدارة الذاتية

كشفت رئيسة لجنة العلاقات الخارجية في البرلمان الفرنسي أن سبب زيارتها لمناطق الإدارة الذاتية هو الاعتراف بالإدارة الذاتية وتقديم الدعم  لها وللقوات العسكرية التي حاربت الإرهاب ولها فضل على العالم أجمع.

وزار وفد من البرلمان الفرنسي اليوم مقر الإدارة الذاتية ومجلس سوريا الديمقراطية، ضم الوفد كل من رئيسة لجنة العلاقات الخارجية في البرلمان الفرنسي مارييل دي سارنيز و ديميير لي بون ورئيس قسم العلاقات الخارجية  في البرلمان الفرنسي، وباترييت فرانشيسكي، وممثل الإدارة الذاتية في فرنسا خالد عيسى.

وخلال الزيارة، أدلت رئيسة لجنة العلاقات الخارجية  بتصريح لوسائل الإعلام كشفت فيه الهدف من زيارتها لمناطق شمال وشرق سوريا.

وقالت مارييل دي سارنيز "جئت إلى هنا لأعبر عن اعترافي بالتضحيات التي قدمتها هذه المنطقة، وحتى المقاتلين والمقاتلات ضد البربرية والحرب على داعش".

وأكملت مارييل دي سارنيز "فرنسا كانت إلى جانب الإدارة الذاتية وقوات سوريا الديمقراطية في هذه المعركة وستبقى إلى جانبكم من أجل إعادة البناء والاستقرار،  حتى تعطي الأمل في المستقبل وإعادة البناء لأهالي المنطقة".

وتابعت بالقول" نحن هنا لتأمين كافة مستلزمات الأمن والسلام في هذه المنطقة والعالم وهذا هو جزء من مهمتنا وأنتم قدمتم الكثير للإنسانية جمعاء".

(ج)

ANHA


إقرأ أيضاً