المهباش: الاتفاق عسكري ولا تعديل على الخارطة الإدارية  

قال الرئيس المشترك للمجلس التنفيذي عبد حامد المهباش، إن الاتفاق بين قوات سوريا الديمقراطية وقوات الحكومة السورية، هو اتفاق عسكري بحت حصل بعلم وموافقة روسيا، وأكد أن الإدارة الذاتية ستبقى تتابع عملها ولا تغيير على الخارطة الإدارية.

وتحدث الرئيس المشترك للمجلس التنفيذي للإدارة الذاتية الديمقراطية عبد حامد المهباش، لوكالتنا عن الاتفاق الحاصل بين الإدارة الذاتية الديمقراطية وقوات الحكومة السورية.

وفي هذا السياق قال المهباش "الاتفاق الذي حصل ما بين قوات سوريا الديمقراطية والحكومة السورية هو اتفاق عسكري يتضمن انتشار قوات الجيش السوري على طول الشريط الحدودي مع الدولة التركية ابتداء من منبج إلى الرقة إلى حسكة وقامشلو وحتى آخر نقطة في ديرك".

وأكد المهباش أن الاتفاق الذي "حصل بمعرفة وموافقة" روسيا "لا يتضمن انتشاراً للجيش داخل المدن أبداً".

وأضاف "إن الانتشار يكون على الشريط الحدودي"، مؤكداً أن الغاية منه "هو دحر العدو التركي وإخراج الجيش التركي الذي احتل جزء من المناطق السورية وتعدى على السيادة السورية في جزء من الشريط الحدودي بالجزيرة والرقة".

وأكد بأن الاتفاق الحاصل هو "اتفاق عسكري"، لذا فإن الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا بإداراتها الذاتية والمدنية السبعة ستبقى تمارس عملها الإداري كما كانت سابقاً ولا تغيير ولا تعديل على الخارطة الإدارية نهائياً.

(كروب/ح)

ANHA


إقرأ أيضاً