المصارف الزراعية مسدودة بسبب الأعشاب والأهالي يناشدون لتنظيفها

أهالي الكرامة يناشدون الجهات المعنية لإعادة تعزيل المصارف الزراعية التي تمر في قرى الكرامة, ومجلس الشعب في الكرامة ولجنة الزراعة يعدان بالعمل على تنظيفها قريباً.

 

يعاني أهالي قرى الكرامة في ريف الرقة الشرقي من مشكلة تراكم الأوساخ في المصارف الزراعية التي تأتي من المشاريع الزراعية وتمر في قرى الكرامة لتصب في نهر الفرات, توجد في الكرامة 3 مصارف زراعية تأتي من مشروعي الرائد والمشروع العلوي جالبة المياه الزائدة من الأراضي الزراعية باتجاه نهر الفرات وتمر بالقرى بطول 3 كم, وهي تعمل أيضاً على نقل مياه الأمطار والسيول من القرى والبادية باتجاه النهر في سبيل نقل مياه الأمطار من القرى التي لا يوجد فيها صرف صحي.

هذه المصارف الثلاث لم يتم تعزيلها وتنظيفها من أعشاب الزل النابتة والمتمددة فيها منذ 8 سنوات وتتسبب في إعاقة جريان المياه في المصارف، وهي بحاجة ماسة للتنظيف والتعزيل وخاصة بعد هطول الأمطار التي قد تسبب كارثة للأهالي جراء الفيضانات والتي قد تسبب تدمير الجسور الواقعة على هذه المصارف.

وعليه يناشد أهالي الكرامة الجهات المعنية لتعزيل هذه المصارف، المواطن أحمد الخليل من قرية لكسون قال:" هذه المصارف لم يتم تعزيلها منذ 8 سنوات وهي تساعد على جرف كل مياه الأمطار إلى النهر ولكنها اليوم ومع موجة الأمطار المتتالية قد تسبب لنا الضرر بسبب عدم تنظيفها من أعشاب الزل التي قد تودي إلى سد الطريق أمام المياه على أحد الجسور لتفيض نحو القرى وقد تلحق الضرر بالجسور.

وأضاف الخليل " نتيجة تخزين المياه داخلها وارتفاع درجات الرطوبة  وكثافة  الأعشاب فيها فإنها تجلب جميع أنواع الحشرات التي تنقل الأمراض أيضاً".

وعليه ناشد الخليل الجهات المعنية لتنظيف جميع المصارف الزراعية وخاصة التي تمر بالقرى.

من جهته قال الرئيس المشترك لمجلس الشعب الغربي في الكرامة أحمد المضان لوكالة أنباء هاوار :" إننا ندرس هذا الموضوع منذ مدة ولكن لا توجد لدينا الاإمكانيات الكافية للعمل على تنظيف كل تلك المصارف، وقمنا برفع كتاب للجنة الزراعة في الرقة ووعدتنا بإرسال الآليات لتقوم بتعزيل هذه المصارف كما وعدتنا إحدى المنظمات التي زارت هذه المصارف بدعمنا لتعزيلها، وأعتقد أنه وفي وقت قريب سنبدأ بحل هذه المشكلة".

(ل)

ANHA


إقرأ أيضاً