المشاكل الاجتماعية محور اجتماع مؤتمر ستار في تربه سبيه

ناقش مؤتمر ستار مع أهالي ناحية تربه سبيه بمقاطعة قامشلو أبرز المشاكل الاجتماعية، وركّزوا خلاله على مفاهيم الحرب الخاصة ضد الفئة الشابة.

جاء ذلك خلال اجتماعاً موسعاً عُقد في إطار حملة "حافظوا على أرضكم وكرامتكم, اهزموا الاحتلال وداعش" لمكونات ناحية تربه سبيه.

بدأ الاجتماع الذي عُقد في صالة نادي روج بالوقوف دقيقة صمت، بعد ذلك تحدثت الرئيسة المشتركة لمجلس مقاطعة قامشلو بروين يوسف وأشارت إلى تكاتف المكوّنات وتقديم التضحيات الذين استطاعوا من خلالها دحر مرتزقة داعش وتوفير الأمن، مُنوّهة أن تكاتفهم اليوم شكّل مجتمعاً فسيفسائي مترابط في مكوناته.

وبدورها أوضحت الإدارية في مؤتمر ستار شها خليل وقالت:" إن أعداء مُكوّنات شمال وشرق سوريا وبعد هزيمتهم عسكرياً يحاولون اليوم من خلال الحرب الخاصة الدخول إلى المجتمع وتفكيكه، وهذا ما يتطلب من الجميع الوقوف على هذا التهديد".

عقب الحديث، فُتح باب الحوار أمام الأهالي حيث تطرقوا بدورهم إلى المشاكل التي يتعرض لها المجتمع مثل الحرب الخاصة على الشبيبة، ومحاولة إبعادهم عن قيمهم وثقافتهم وأيضاً مخاطر الإنترنت واستعمالاته، كما وركّز الأهالي في نقاشاتهم إلى ضرورة الاهتمام بالأطفال ومحاولة الاهتمام بدراستهم ومدارسهم.

واختُتم الاجتماع برد الديوان على استفسارات ومطالب الأهالي.

( ر ر/ س و )

ANHA


إقرأ أيضاً