المرصد السوري: قوات النظام على بعد 4 كيلومترات عن خان شيخون

أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان بأن قوات النظام وضعت مدينة خان شيخون بين فكي كماشة وباتت على بعد 4 كليو مترات من المدينة من جهة الغرب.

قال مدير المرصد السوري لحقوق الإنسان رامي عبد الرحمن أن "قوات النظام باتت على بعد 4 كيلو مترات من مدينة خان شيخون من جهة الغرب، بعد سيطرتها على خمس قرى صغيرة"، موضحاً أنه "لم تعد تفصلها عن المدينة إلا أراضٍ زراعية".

وأضاف عبد الرحمن لوكالة فرانس برس إن المدينة "أصبحت عملياً بين فكي كماشة من جهتي الشرق والغرب".

وبحسب المرصد "يمر في المدينة طريق استراتيجي سريع، ترغب دمشق باستكمال سيطرتها على جزء منه يمر عبر إدلب ويشكل شرياناً حيوياً يربط بين أبرز المدن تحت سيطرة قواتها. وشهدت مناطق الاشتباكات وتلك القريبة منها حركة نزوح واسعة".

وبدورها قالت وكالة سانا التابعة للنظام السوري "استعادت وحدات من الجيش العربي السوري السيطرة على قرى كفر عين وخربة مرشد والمنطار وتل عاس بريف إدلب الجنوبي بعد القضاء على آخر تجمعات إرهابيي تنظيم جبهة النصرة والمجموعات التي تتبع لهم فيها".

وتشن قوات النظام هجمات عنيفة مترافقة مع قصف بري وجوي مُكثّف على مناطق ما تسمى منزوعة السلاح منذ إعلانها إنهاء الهدنة واستئناف العمليات العسكرية متهمةً تركيا بالاستمرار في استخدام أدواتها الإرهابية في إدلب.

(ي ح)


إقرأ أيضاً