المحكمة العليا الفنزويلية تطلب رفع الحصانة عن غوايدو

أفادت وكالة الاسوشيتد بريس بأن المحكمة العليا الفنزويلية طلبت من الجمعية التأسيسية، رفع الحصانة البرلمانية عن زعيم المعارضة خوان غوايدو.

وقال قاضي المحكمة العليا ميكيل مورينو إنه يجب محاكمة غوايدو لخرقه الحظر المفروض على مغادرة البلاد عندما قام بجولة في دول أمريكا اللاتينية تدعم تغييرًا في حكومة فنزويلا. كما يُتهم زعيم المعارضة بالتحريض على العنف المرتبط باحتجاجات الشارع وتلقي أموال غير مشروعة من الخارج.

وأعطت أعلى سلطة قضائية في البلاد "أمراً بتسليم قرارها هذا إلى رئيس الجمعية الوطنية التأسيسية من أجل رفع الحصانة البرلمانية عن غوايدو".

وغوايدو متهم بعدم الامتثال لقرار يُحظّر مغادرته البلاد. وتحدى المعارض البالغ من العمر 35 عاماً ذلك الحظر، وأجرى جولة بدأها في أواخر شباط/فبراير واستمرت حتى أوائل آذار/مارس شملت كلا من كولومبيا والبرازيل وباراغواي والأرجنتين والإكوادور.

وتأتي خطوة المحكمة العليا في وقت يتنازع فيه مادورو وغوايدو، منذ بداية العام، على السلطة في هذا البلد النفطي.

(م ش)


إقرأ أيضاً