المجلس العام في حلب يواصل عقد اجتماعات التعريف بمؤامرة 9 تشرين الأول

يواصل المجلس العام لأحياء الشيخ مقصود والأشرفية في مدينة حلب التعريف بفصول مؤامرة 9 تشرين الأول عام 1998 عبر عقد سلسلة اجتماعات جماهيرية.

عقد اليوم المجلس العام لأحياء الشيخ مقصود والأشرفية اجتماعاً للحديث عن فصول وأهداف مؤامرة عام 1998 بحق القائد عبدالله أوجلان، وذلك بحضور كافة أعضاء لجان حي الشهيد كلهات، في قاعة الاجتماعات الواقعة في القسم الغربي من حي الشيخ مقصود.

وبدأ الاجتماع بالوقوف دقيقة صمت، ثم تحدثت الإدارية في حركة المجتمع الديمقراطي روبارين حلب واستنكرت بدايةً مؤامرة 9 تشرين الأول التي استهدفت الشعب الكردي في شخصية القائد عبد الله أوجلان والتي دخلت عامها الـ 21.

وأكدت روبارين أن المؤامرة جاءت لضرب الفكر الحر والديمقراطي الذي يدعو إليه القائد أوجلان، والتي من شأنها تحرير كافة الشعوب وخلق السلام بينها على مبدأ التعايش المشترك وأخوة الشعوب.

مشيرة إلى أن أحد أهداف هذه المؤامرة هو ضرب حركة التحرر الكردستانية الساعية لتحرير الشعب الكردي والكردستاني من الاحتلال وخلق مجتمع ديمقراطي.

وأشارت روبارين إلى أن الأطراف المشاركة في المؤامرة أرادت كسر نضال الشعب الكردي من خلال استهداف القائد أوجلان الذي سعى لإعادة إحياء الروح الثورية في الشعب الكردي الذي استطاع بفضل فكر القائد إثبات ذاته وتحول إلى رقم صعب في معادلة الشرق الأوسط والعالم، وبذلك يكون القائد قد أفشل المؤامرة.

واختتمت روبارين الاجتماع بالتأكيد على ضرورة تصعيد النضال و المقاومة حتى نيل حرية القائد أوجلان.

(كروب/ل)

ANHA


إقرأ أيضاً